مقاومون فلسطينيون يُصيبون شرطيًا إسرائيليًا بجراح طفيفة جنوب بيت لحم

عقب تبادل لإطلاق النار على حاجز الأنفاق العسكري

قالت مصادر عبرية إن شرطيًا إسرائيليًا أصيب، بجراح خلال تبادل لإطلاق النار مع مقاومين فلسطينيين على حاجز "الأنفاق" الفاصل بين مدينتي بيت لحم والقدس المحتلتيْن.

وذكر موقع (0404) العبري، أن مقاومين فلسطينيين أطلقوا صباح اليوم الثلاثاء، النار اتجاه أفراد الشرطة الإسرائيلية المتواجدين على حاجز الأنفاق العسكري (جنوب بيت لحم).

وأضاف الموقع العبري المقرب من جيش الاحتلال، أن شرطيًا إسرائيليًا، أصيب بـ "جراح طفيفة"، خلال تبادل إطلاق النار مع المسلحين الفلسطينيين.

يُشار إلى أن عملية إطلاق النار على الحاجز الإسرائيلي، جاءت بعد ساعات من استشهاد شاب فلسطيني وإصابة أربعة آخرين إثر إطلاق جيش الاحتلال النار عليهم قرب بلدة بيت لقيا غربي رام الله (شمال القدس المحتلة)، فجر اليوم، فيما أصيب اثنين من المستوطنين بجراح بعد رشق مركبتهم بالحجارة والزجاجات الفارغة إلى جانب إلحاق أضرار بـ 12 مركبة إسرائيلية في شارع "443" الاستيطاني.

ــــــــــــــ

من محمد منى

تحرير خلدون مظلوم

ــــــــــــــ

من محمد منى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.