مصر تفوز بعضوية لجنة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة

أعلنت الخارجية المصرية، مساء اليوم (الخميس)، فوز مصر في انتخابات التجديد النصفي لعضوية لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة للفترة بين عامي 2017 حتى 2021، وذلك بعد انتخاب السفير أحمد فتح الله ممثلاً عنها في اللجنة. 

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أحمد أبو زيد، في بيان له، إن "انتخابات التجديد النصفي لعضوية اللجنة كانت تستهدف تجديد عضوية 9 دول من إجمالي 18 دولة أعضاء اللجنة، حيث تقدمت 26 دولة للمنافسة على المقاعد الـ9، واتسمت الانتخابات بالمنافسة الشديدة"، دون توضيح مزيد من التفاصيل حول أسماء تلك الدول.

ويتم انتخاب أعضاء اللجنة من جانب الدول الأعضاء بالجمعية العامة للأمم المتحدة من أطراف العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، وعددهم 169 دولة، وتتولى لجنة حقوق الإنسان متابعة وتقييم أداء الدول أطراف العهد الدولي في مدى وفائها بالتزاماتها في مجال حقوق الإنسان، وفق البيان ذاته.

وتلاحق مصر اتهامات بـ"عدم احترام حقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير"، غير أنه عادة ما تنفي الحكومة المصرية هذه الاتهامات في بيانات صحفية وتصريحات لمسؤولين حكوميين.

وفي أيار/مايو الماضي، حث خبراء في مجال حقوق الإنسان بالأمم المتحدة الحكومة المصرية على وضع حد لما وصفوه بـ"ردود الفعل غير المتناسبة ضد ممارسة حقوق التجمع والتعبير".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.