لبنان .. محاولة اغتيال مسؤول في "فتح" بمخيم "المية ومية"

أفادت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، اليوم (الأحد)، أن أحد مسؤولي حركة "فتح" الفلسطينية في مدينة صيدا، تعرض لمحاولة اغتيال.

وأضافت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، أن المسؤول في حركة "فتح" الفلسطينية عبد سلطان، تعرض فجر اليوم الأحد، لمحاولة اغتيال بمخيم "المية ومية" في صيدا جنوبي البلاد.  

وأوضحت، أن "سلطان تعرض لإطلاق نار من قبل مجهول ولكنه لم يصب، وأصيب شقيق زوجته بعدة طلقات في يده وفخده نقل على اثرها إلى مستشفى صيدا الحكومي لتلقي العلاج.

وتشهد المخيمات الفلسطينية، منذ فترة، توترات أمنية ومحاولات اغتيال لعدد من المسؤولين في تنظيمات مختلفة فلسطينية وإسلامية.

ومطلع نيسان/أبريل الماضي، اغتيل أمين سر حركة "فتح" في مخيم "المية ومية"، فتحي زيدان، المعروف باسم "الزورو"، بتفجير سيارته عند المدخل الشمالي لمخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في مدينة صيدا جنوبي البلاد، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادثة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.