وزير الخارجية السوداني: قمة "إيقاد" توصي بمحاكمة المتورطين في أحداث جوبا

أوصت قمة لزعماء ورؤساء دول منظمة التنمية الحكومية لدول شرق أفريقيا "الإيقاد"، بمحاكمة المتورطين في الأحداث الأخيرة بجنوب السودان.

ونقلت "شبكة الشروق" الإعلامية السودانية، عن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، تأكيده، أن القمة أوصت بضرورة استمرار وقف إطلاق النار بجنوب السودان حتى يتحول إلى وقف دائم.

وأشار إلى أن "القمة دعت أيضاً إلى بناء الثقة بين الأطراف وإجراء لقاءات بينهم مع التنفيذ الفوري لاتفاق السلام الموقع بين طرفي الأزمة خاصة فيما يتعلق بالترتيبات الأمنية".

وأوضح غندور أن "القمة أمنت على ضرورة أن تكون جوبا خالية من الترتيبات العسكرية والفصل بين القوات".

وقال: "إن الاجتماع دعا إلى التسريع بإغاثة المتضررين من الأحداث والتحقيق بشأن هذه الأحداث وتقديم كل من يثبت ضلوعه في الأحداث للمحاكمة الفورية".

وأوضح غندور، "أن القمة استمعت إلى تقرير من لجنة وزراء الإيقاد والتي اجتمعت بنيروبي يوم الثلاثاء الماضي حول الوضع في جنوب السودان"، على حد تعبيره.

وشارك في قمة زعماء الإقليم، والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد قال في تصريحات له على هامش القمة: "إن الوقت قد حان لتوجيه رسالة قوية لقادة جنوب السودان، وأن العالم لا يمكن أن يترك البلاد لتنحدر مرة أخرى في هوة الحرب الأهلية".

وأشار بان كي مون إلى الهجمات العشوائية ضد المدنيين وحفظة السلام، والخسارة الهائلة في الأرواح والمعاناة نتيجة الصراع.

وشدد بان كي مون على ضرورة أن يتحدث العالم بصوت واحد لوضع حد للعنف.

وأكد الأمين العام أن القادة سيحاسبون على أفعالهم، بما في ذلك سلسلة القيادة العسكرية.

وقد عقدت قمة الإيغاد على هامش القمة السابعة والعشرين للاتحاد الأفريقي في رواندا.

يذكر أن "الإيغاد" وهي اختصار للاسم "الهيئة الحكومية للتنمية"، هي منظمة شبه إقليمية في أفريقيا مقرها دولة جيبوتي ، تأسست في عام 1996 وحلت محل السلطة الحكومية الدولية للإنماء والتصحر  التي أنشئت عام 1986.

وكان إنشاء السلطة الحكومية عام 1986 هدفه مقاومة الجفاف والتصحر الذي كانت تعاني منه عدد من الدول الأفريقية مثل: جيبوتي ، السودان ، الصومال ، كينيا ، وغيرها.

وفي عام 1996 اجتمع الدول الأعضاء في نيروبي واتفقوا على تعديل ميثاق المنظمة وتغيير إسمها إلى الهيئة الحكومية للتنمية.

وتتكون منظمة الإيغاد من ثمانية دول هي: جيبوتي، السودان، جنوب السودان، الصومال، كينيا، أوغندا، إثيوبيا، و إريتريا المنضمة حديثاً.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.