خطوات تصعيدية داخل السجون تضامنا مع الأسرى المضربين

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (حقوقية حكومية)، إن الأسرى في سجن "نفحة" الإسرائيلي أعلنوا عن الشروع في خطوات تصعيدية ابتداءً من اليوم الثلاثاء.

وذكرت الهيئة الحقوقية، أن عشرة أسرى في سجن "النقب الصحراوي" سينضمون اليوم للخطوات الاحتجاجية ضد إدارة السجون بالإضراب عن الطعام، إلى جانب أسرى نفحة وريمون، مبينة أن الإضراب الجماعي للأسرى بدأ بالاتساع.

وقالت في بيان لها، إن الأسرى في سجن نفحة الصحراوي، سيبدأون اليوم الثلاثاء خطوات تصعيدية احتجاجية تشمل كافة أقسام السجن، تضامنًا مع الأسير بلال كايد المضرب عن الطعام منذ 35 يومًا، والأسيرين الشقيقين أحمد ومحمود البلبول المضربين عن الطعام منذ 10 أيام".

وأوضحت الهيئة أن الخطوات التصعيدية التضامنية "ستتمثل بإغلاق كامل لكافة الأقسام، وإرجاع وجبة العشاء"، لافتة النظر إلى أن ذلك سيكون "بشكل جماعي وموحد".

ودعت هيئة شؤون الأسرى الشعب الفلسطيني إلى التوحد خلف الأسرى، وتعزيز صمودهم من خلال تحريك الشارع ليكون فعالًا على مدار الساعة، وتنظيم الفعاليات الشعبية والجماهيرية في القرى والمخيمات ومراكز المدن.

وتابعت: "إدارة سجون الاحتلال ستُهزم أمام وحدة الحركة الأسيرة، والاحتلال وحده من يتحمل المسؤولية عن حياة أسرانا".

يذكر أن الأسير بلال كايد من بلدة عصيرة الشمالية شمالي نابلس (شمال القدس المحتلة)، مضرب عن الطعام بعد تحويله للاعتقال الإداري لمدة ست شهور، عقب قضاء محكوميته البالغة 14 عامًا و8 أشهر، كما يضرب الشقيقان البلبول من بيت لحم (جنوب القدس) عن الطعام، احتجاجًا على اعتقالهما الإداري.

من جانبها، أعلنت "الجبهة الشعبية" لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال، أن دفعة جديدة من أسرى الجبهة سيخوضون إضرابًا مفتوحًا عن الطعام بدءًا من اليوم الثلاثاء.

وفي السياق، أفادت هيئة شؤون الأسرى، بأن الأسير حسام عمر من الجاروشية شمالي طولكرم (شمال القدس المحتلة)، والمعتقل منذ العام 2002 والموجود حاليًا في عزل عسقلان، يعيش ظروفًا إنسانية صعبة نتيجة استمرار إدارة سجون الاحتلال، في نقله من عزل إلى آخر على مدار عامين.

وقالت الهيئة، إنه خلال الفترة الماضية تعرض الأسير عمر إلى جملة من الانتهاكات؛ تمثلت بعزله في "زنازين قذرة" (تفتقد إلى أدنى مقومات الحياة)، وهي معدة أصلًا بهذا الشكل للتأثير على نفسية كل من يعزل بداخلها، وفق البيان.

وأضافت أنه "تم نقل الأسير عمر قبل 25 يومًا من عزل مجدو إلى عزل عسقلان، وهو معزول منذ تاريخ 30 أيلول/ سبتمبر 2013، وفترة العزل الأخيرة تنتهي بتاريخ 24 تشرين أول/ أكتوبر القادم، وهو لا يعلم إن كان سيتم تمديد عزله أم لا".

وذكرت أن الأسير عمر، ومنذ بداية عزله، ممنوع من زيارة الأهل وقبل شهرين فقط سمح الاحتلال لابنته التي تبلغ من العمر 14 عامًا بزيارته، بينما مددت إدارة السجون أمس الأول قرار تمديد منع زيارة الأهل مدة ثلاثة اشهر اضافية.

ــــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير ولاء عيد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.