الخارجية التركية: واشنطن بوسعها تسليم "غولن" بسرعة إذا أرادت

جدّد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، دعوة بلاده الولايات المتحدة الأميركية لتسليم المعارض التركي فتح الله غولن، الذي يواجه اتهامات بالوقوف خلف محاولة الانقلاب الفاشلة التي حصلت في 15 تموز/ يوليو الجاري.

وقال جاويش أوغلو مخاطبا واشنطن في تصريحات صحفية أدلى بها للتلفزيون الحكومي، اليوم الجمعة، "إذا أردتم التسويف في تسليم غولن، فقد يستغرق الأمر سنوات، لكن إذا حسمتم أمركم فمن الممكن إتمام المسألة في فترة قصيرة".

وأوضح أن الولايات المتحدة عرضت تشكيل لجنة لبحث تسليم غولن، مؤكدا استعداد بلاده المشاركة في هذا الأمر، مشددا على ضرورة عدم السماح لغولن بالسفر إلى دولة ثالثة في الوقت الحالي.

وأردف الوزير التركي "مطلبنا واضح، في حال كان هناك تعاون ضد الإرهاب بجميع أشكاله، فلا بد من الحصول على نتائج ملموسة من هذا التعاون".

وفيما يتعلق بالعناصر العسكرية الإنقلابية الفارّة إلى اليونان، حثّ جاويش أوغلو أثينا على ترحيلهم إلى تركيا، لتورطهم في محاولة الانقلاب الفاشلة.

وقال "الانقلابيون الفارون إلى اليونان تقدمو بطلبات لجوء سياسي، وهؤلاء لا يشملهم اللجوء السياسي، لذا نأمل من السلطات اليونانية التعاون معنا، والتصرف بشكل عادل وإرسال الخونة إلى تركيا". 

 

ــــــــــــــــ

من ولاء عيد
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.