مقتل كاهن في عملية احتجاز رهائن بكنيسة شمالي فرنسا

لقى كاهن حتفه في عملية احتجاز للرهائن جرت، اليوم الثلاثاء، في كنيسة ببلدة "سان- إيتيان دي روفراي"، شمالي فرنسا، بينما تمكنت الشرطة الفرنسية من إنهاء عملية الإحتجاز، وقتل الخاطفين الاثنين، حسب مصادر متطابقة.

وقالت الشرطة الفرنسية، في بيان لها، إن كاهنًا (لم تذكر اسمه) لقى حتفه خلال عملية الاحتجاز.

وحسب المتحدث باسم الداخلية الفرنسية، بيير- هنري براندت، فإنّ "المسلحين، اللذين اقتحما كنيسة واقعة على مقربة من مدينة روان عند الساعة (11.45) بالتوقيت المحلي (9.45 تغ)، قتلا على يد قوات الأمن".

من جانبها، أفادت صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية، نقلا عن مصدر أمني، بأنه "يرجح أن يكون المهاجمان المسلحان بالسكاكين دخلا الكنيسة من الباب الخلفي، قبل أن يحتجزا ما لا يقل عن 5 رهائن"، بينهم راهبتان والكاهن، الذي قّتل، في حين تمكّنت راهبة أخرى كانت داخل الكنيسة وقت احتجاز الرهائن من الفرار، ودقت ناقوس الخطر.

هذا وأشارت "وكالة أنباء الأنضول"، التي أولادت الخبر أيضا، إلى أنه "لم يتم الكشف بعد عن هوية المهاجمين وجنسيتهما، ودوافع تنفيذ هجومهما".

أوسمة الخبر فرنسا أمن رهائن مواجهات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.