معطيات: 1102 واقعة فساد في 28 وزارة مصرية

خلال الفترة ما بين يوليو 2015- يونيو 2016

قالت منظمة "شركاء من أجل الشفافية" (PFT)، إنها رصدت ألفًا و102 واقعة فساد في مصر خلال الفترة من يوليو 2015 حتى يونيو 2016.

وأفادت المنظمة (مصرية غير حكومية)، أن وزارتي "التموين" (بواقع 215 حالة فساد) و"المحليات" (127)، شهدتا نصف وقائع الفساد المرصودة خلال العام الماضي.

جاء ذلك في تقرير منظمة شركاء من أجل الشفافية السنوي الأول، والذي رصد وحلل وقائع الفساد في 28 وزاره مصرية من إجمالي 35، والذي رصد أيضًا التطورات التشريعية والإجرائية والمواقف السياسية ذات الصلة بقضية مكافحة الفساد.

وأشارت إلى أنها رصدت 97 واقعة فساد في وزارة الصحة، 88 بالزراعة، 76 بالداخلية، 59 في التعليم، 49 في المالية، و36 في وزارة الإسكان.

وأوضحت "شركاء من أجل الشفافية" أن الوقائع قيد التحقيق نالت النصيب الأكبر من عدد الوقائع، إذ سجلت 728 واقعة فساد من إجمالي 1102، بنسبة 66 في المائة، بينما سجلت الوقائع قيد المحاكمة 173 واقعة بنسبة 16 في المائة، و144 لم يحقق فيها، بالإضافة لـ 57 تم الحكم فيها.

وأرجع التقرير تزايد الفساد إلى "إشكالية وجود العديد من القوانين الضعيفة التي تحتاج لإعادة صياغة لتستطيع محاصرة ظاهرة الفساد المنتشر بالمؤسسات، والحاجة الملحة لضرورة توسيع صلاحيات وتحقيق استقلالية ورفع كفاءة المؤسسات الرقابية ذات الصلة".

وأشار إلى أن العام المالي 2015- 2016، قد شهد تحركات واسعة لهيئة الرقابة الإدارية، والتي ضبطت عدة قضايا فساد تورط فيها بعض كبار المسؤولين، "إلا أنه لا يزال هناك قصور في الخطوات التشريعية والإجرائية".

وفي تعقيبه علي التقرير، اعترف حسن السيد (عضو لجنة الشؤون الاقتصادية) بمجلس النواب، بأن الاحصائيات المذكورة في تقرير شركاء من أجل الشفافية (1102 حالة فساد في الدولة)، "ليس مبالغًا فيها".

وقال في تصريح صحفي، إن الدليل على هذا "أن فساد منظومة القمح جرت ورائها فساد في منظومة الخبز بالشركة التي تصدر الكروت الذكية اللازمة لصرف الخبز"، بحسب قوله.

ــــــــــــــ

من محمد عرفة

تحرير خلدون مظلوم

أوسمة الخبر مصر فساد إحصائية

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.