الولايات المتحدة تقول إنها قتلت زعيم "تنظيم الدولة" في أفغانستان وباكستان

أعلنت الولايات المتحدة، مقتل من تصفه بزعيم "تنظيم الدولة" في أفغانستان وباكستان حافظ سعيد خان، في غارة جوية شنتها طائرة بدون طيار أمريكية أواخر تموز/يوليو الماضي. 

وكانت وكالة الاستخبارات الأفغانية، أعلنت العام الماضي، مقتل سعيد خان في غارة بطائرة بدون طيار في إقليم "نانغارهار" شرقي أفغانستان، إلا أن التنظيم نفى في حينه، وأكد نجاة زعيمه في الهجوم.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، جوردون تراوبريدج ، في تصريح له الجمعة، إن زعيم التنظيم في أفغانستان وباكستان قتل في غارة جوية أمريكية في السادس والعشرين من يوليو الماضي استهدفت إقليم "نانجارهار" شرقي أفغانستان. 

وذكر تراوبريدج أن سعيد خان عُرف بمشاركته بصورة مباشرة في هجمات ضد القوات الأمريكية وقوات التحالف بالإضافة إلى قيامه بالتخطيط وتنفيذ أعمال ترويع ضد المواطنين الأفغان خاصة في إقليم "نانجارهار"، وفق قوله.

واتهم المتحدث باسم البنتاغون، القيادي في "تنظيم الدولة" باستغلاله مناطق الإقليم في تدريب عناصره على السلاح وتوفير الإمدادات للعناصر الإرهابية في أفغانستان وباكستان.

وكانت مصادر أمنية أفغانية قد أعلنت في 26 تموز/يوليو الماضي مقتل نحو 120 تابعين لتنظيم الدولة في عملية عسكرية في "نانغارهار"، ولم تذكر أن سعيد خان كان من بينهم.

وأفادت تقارير سابقة بأن سعيد خان قتل في غارة لطائرة بدون طيار في تموز/يوليو 2015.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.