تقرير فلسطيني : ارتفاع طفيف على مؤشر غلاء المعيشة خلال تموز الماضي

أظهرت معطيات فلسطينية رسمية، أن ارتفاعا طفيفا طرأ على مؤشر غلاء المعيشة، في الأراضي الفلسطينية المحتلة، خلال شهر تموز/يوليو الماضي.

وبيّن تقرير صادر عن جهاز الاحصاء المركزي الفلسطيني (مؤسسة حكومية)، تلقت "قدس برس" نسخة عنه، أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك سجّل ارتفاعاً طفيفاً خلال شهر تموز/يوليو 2016، مقارنة مع شهر حزيران/يونيو 2016، بواقع 1.04 في المائة في الضفة الغربية المحتلة، في حين سجل الرقم القياسي انخفاضاً مقداره 1.45 في المائة بقطاع غزة.

وأوعز التقرير السبب الرئيسي لارتفاع الأسعار، إلى زيادة أسعار الدرنيات بنسبة 10.13 في المائة، بالإضافة إلى أسعار الفواكه بنسبة 5.47 في المائة، وأسعار الغاز بنسبة 3.10 في المائة، وأسعار الخضروات بنسبة 2.63 في المائة، وأسعار البيض بنسبة 1.42 في المائة، وأسعار الخضروات المجففة بنسبة 1.37 في المائة.

وأشار التقرير إلى أن هذه الارتفاع يأتي رغم انخفاض أسعار الأسماك بمقدار 4.69 في المائة، وأسعار الدواجن بمقدار 4.49 في المائة، وأسعار السجائر المستوردة بمقدار 3.38 في المائة، وأسعار الطحين بمقدار 1.77 في المائة، وأسعار المحروقات السائلة المستخدمة كوقود للسيارات بمقدار 0.72 في المائة، وأسعار المحروقات السائلة المستخدمة كوقود للمنازل بمقدار 0.49 في المائة.

وبمقارنة البيانات للأشهر السبعة الأولى من العام 2016، سجلت أسعار المستهلك ارتفاعا بنسبة 0.22 في المائة، مقارنة مع الفترة ذاتها من العام السابق، بواقع 0.25 في المائة في الضفة الغربية، في حين سجلت الأسعار انخفاضا مقداره 1.52 في المائة في القدس، وبانخفاض طفيف مقداره 0.09 في المائة في قطاع غزة عن الفترة ذاتها.

و سجل الرقم القياسي لأسعار المستهلك في قطاع غزة انخفاضاً مقداره 1.45 في المائة خلال شهر تموز 2016 مقارنة بشهر حزيران/يونيو 2016.

_______

من يوسف فقيه
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.