ليبرمان ينفي تصريحات له حول مصير جنوده في قطاع غزة

جدد موقفه المعارض لأي صفقة تبادل مع حركة حماس

ليبرمان

نفى وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، تصريحات نسبت له، ونشرتها العديد من وسائل الإعلام العبرية حول مصير جثتي جنديين من قوات الاحتلال محتجزتين في قطاع غزة.

وكانت القناة العبرية العاشرة، قد نقلت على لسان ليبرمان تصريحات، قالت إنها جاءت خلال محادثات مغلقة أجراها مؤخرًا، شدد فيها بأنه لن يتم إعادة جثتي الجنديين هدار غولدين وأورون شاؤول، من قطاع غزة إلى إسرائيل.

وحسب القناة العاشرة، فقد قال ليبرمان إنه لا ينوي إجراء صفقة مع حركة "حماس" التي تحتجز جثتي الجنديين القتيلين منذ حرب "الجرف الصامد" (المسمى الإسرائيلي للعدوان الأخير على قطاع غزة) قبل عامين.

بدوره، أفاد مكتب أفيغدور ليبرمان (وزير الجيش في حكومة الاحتلال)، بأن الأخير لم يتطرق إلى الموضوع (صفقة تبادل مع حماس مقابل شاؤول وغولدين) في الأيام السابقة.

وأكد في بيان له، نقلته وسائل إعلام عبرية، بأن ليبرمان يعارض "منذ الأزل" صفقات تبادل الأسرى كما حدث في السنوات الأخيرة، وأنه عارض صفقة شاليط في الـ 2011، مضيفًا: "ليبرمان يعتقد بأنه يحظر على أي أحد الاعتقاد بأن الإرهاب مجدي".

وأوضحت صحيفة "هآرتس" العبرية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، أن موقف ليبرمان يتناقض إلى حد ما مع التصريحات العلنية لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في هذا الشأن.

وبيّنت أن نتنياهو لا يذكر الثمن الذي سيوافق على دفعه مقابل إعادة جثتي الجنديين غولدين وشاؤول، إلا انه قال خلال مراسم الذكرى الثانية للحرب، أنه يشعر "بالالتزام العميق بإعادة الأبناء إلى البيت (...)، هذه المهمة مطروحة أمام ناظري، أنا لا أتركها حتى وإن استغرق الأمر فترة طويلة".

بدورها، قالت عائلة غولدين (جندي من قوات الاحتلال محتجز لدى المقاومة في قطاع غزة دون أن يعرف مصيره)، إن ليبرمان الذي يقرر التنازل عمدًا عن إعادة الجنود من ساحة الحرب لا يتمتع بأي حق أخلاقي بمواصلة شغل منصب وزير أمن إسرائيل.

وأضافت في تعقيب لها على تصريحات ليبرمان، "نحن نطالب رئيس الحكومة بتوضيح موقف الحكومة بشأن إعادة هدار غولدين وأورون شاؤول لوزير الأمن وللجمهور الإسرائيلي".

وكانت "هآرتس"، قد نشرت قبل شهرين أن المفاوضات غير المباشرة لإعادة جثتي الجنديين والإسرائيليين إبرا منغيستو وهشام السيد، واجهت مصاعب، وأنه لم تبدأ عمليًا أي اتصالات ملموسة بين الجانبين.

وذكرت أن تل أبيب تعتقد بأن حماس طرحت مطالب عالية وغير مقبولة لبدء المفاوضات، وفي مقدمتها مطلب إطلاق سراح عدد كبير من الأسرى الفلسطينيين في إسرائيل.

ـــــــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.