أسير محرر: أوضاع السجون "غير مستقرة" والمعتقلون يتوقون لصفقة تبادل جديدة

أكد أن المرضى منهم لا يتلقون الرعاية الطبية اللازمة

قال الأسير المحرر ناجي أبو منديل، من مخيم المغازي للاجئين الفلسطينيين (وسط قطاع غزة)، إن أوضاع الأسرى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي "غير مستقرة".

وأوضح أبو منديل في حديث خاص لـ "قدس برس"، اليوم الأحد، أن الأسرى يعانون كثيرًا من التضييق الذي تفرضه إدارة السجون عليهم، "لأننا أسرى أمنيين يتم التعامل معنا بشكل استفزازي"، وفق قوله.

وأشار إلى أن الأسرى المرضى داخل سجون الاحتلال "لا يتلقون رعاية طبية مناسبة"، مستدركًا: "كثيرًا ما يتم اقتحام الأقسام والاعتداء على الأسرى بالضرب والشتم بدعوى البحث عن أجهزة اتصال".

وشدد على أن الأسرى في سجون الاحتلال يتوقون لتحريرهم، مبينًا أنهم يعلقون آمالًا كبيرة على فصائل المقاومة العسكرية بكافة أذرعها لإخراجهم من السجون.

وكانت قوات الاحتلال، قد أفرجت مساء اليوم الأحد عن الأسير ناجي أبو منديل (34 عامًا)، بعد أن أمضى كامل مدة محكوميته والبالغة 14 عامًا متنقلًا بين سجون نفحة وعسقلان والرملة، بتهمة مقاومة الاحتلال والنشاط في صفوف "كتائب شهداء الأقصى" (الذراع العسكري لحركة "فتح" بغزة).

وأفاد أبو منديل أنه اعتقل بتاريخ 05 أيلول/ سبتمبر 2002، من قبل قوات إسرائيلية خاصة، على الحدود الشمالية لقطاع غزة، شمال بلدة بيت حانون، أثناء قيامه بمهمة عسكرية كان قد كلف بها من قبل كتائب شهداء الأقصى.

وتابع: "أطلقت القوات الخاصة الصهيونية النار عليّ وأصابتني في قدمي، وتمكن عناصرها بعد إصابتي من اعتقالي؛ قبل أن يتم نقلي إلى مستشفى عسقلان (...)، مكثت هناك مدة أسبوعين تلقيت خلالها العلاج وبعد ذلك قام الاحتلال بنقلي إلى تحقيق عسقلان المركزي".

وأوضح المحرر أبو منديل أنه تعرض خلال التحقيق معه في زنازين الاحتلال بتحقيق عسقلان لضغوطات نفسية وجسدية "هائلة"، مدة 60 يومًا؛ "وقد وجهت لي تهم الانتماء لكتائب شهداء الأقصى وعمليات إطلاق نار على مستوطنات الاحتلال قبل الانسحاب من قطاع غزة وعمليات تفجير على الحدود".

وبيّن أنه حُرم من رؤية أهله مدة ستة أعوام، "بعد أن كنّا نزور الأهل مرة كل 15 يومًا"، لافتًا النظر إلى أن شقيقه رامي أبو منديل استشهد خلال اجتياح الاحتلال لقطاع غزة عام 2003.

وذكر المحرر ناجي أبو منديل أن الأسرى داخل سجون الاحتلال حمّلوه رسالة للمقاومة الفلسطينية بكافة أذرعها "بأنهم ملّوا من الشعارات ويريدون الأفعال، هم يعانون الأمرّين بداخل سجون الاحتلال، ويتمنون أن تنجز صفقة وفاء الأحرار 2 عما قريب".

ــــــــــــ

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.