قلق إسرائيلي من وجود خلل في القمر الصناعي التجسسي الجديد

كشفت وزارة جيش الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأربعاء، عن وجود خلل في بعض أجهزة القمر الاصطناعي الذي تم اطلاقه أمس الثلاثاء، لأغراض التجسس على منطقة الشرق الأوسط.

ونقلت الإذاعة العبرية، عن رئيس قسم الفضاء في وزارة جيش الاحتلال، امنون هراري، أن "هناك مؤشرات تدل على خلل في بعض أجهزة القمر الاصطناعي اوفيك 11 الذي تم اطلاقه الى الفضاء الخارجي"، مرجحا أن تستغرق عملية التأكد من وضع تلك الأجهزة عدة أيام.

وأعلن جيش الاحتلال، أمس الثلاثاء، أطلاقه قمرا اصطناعيا "متطورا" باسم "أوفيك 11" من قاعدة بالماحيم (جنوب فلسطين المحتلة)، قالت إنه أنتج في إسرائيل ويستخدم لجمع المعلومات الاستخبارية، وأن بإمكانه تصوير أي نقطة في الشرق الاوسط، بحسب ما نقلته الإذاعة العبرية.

ويأتي اطلاق القمر الجديد "أوفيك 11"، بعد 14 يوما من انفجار القمر الصناعي الإسرائيلي "عاموس 6" في الأول من سبتمبر/أيلول الجاري، أثناء التحضير لاطلاقه من قاعدة "فالكون 6" في ولاية فلوريدا الأمريكية، حيث كان من المفترض أن يقوم "عاموس 6" (والذي يعتبر الأحدث والأكثر تطورا)، باستبدال قمر الاتصالات الصناعي "عاموس 2" الذي تم إطلاقه قبل 10 سنوات.

وتعتبر هذه الخسارة الثانية التي تتلقاها صناعة "الأقمار الصناعية" الإسرائيلية، بعد فقدان الاتصال بالقمر "عاموس 5" في شهر تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي، الذي أطلق عام 2011 ويغطي عملاء في إفريقيا

وتسعى إسرائيل إلى تقوية قطاع التجسس عبر الفضاء لديها من خلال تطوير أقمار اصطناعية لهذا الهدف.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.