بنكيران لـ "قدس برس": الملك هو الضامن للتجربة الديمقراطية في المغرب

أكد رئيس الحكومة المغربية الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية" عبد الاله بنكيران، أن "التجربة الديمقراطية في المغرب لها خصوصياتها المميزة، وأنها ستخرج بسلام".

ودعا بنكيران في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" اليوم الاثنين، أنصاره والمغاربة عموما، إلى الهدوء، وقال: "الضامن بعد الله سبحانه وتعالى للتجربة الديمقراطية في بلادنا هو جلالة الملك، وتوجهات جلالة الملك في هذا المجال واضحة ولا تقبل أي تأويل".

وتعليقا على المظاهرة التي شهدتها مدينة "الدار البيضاء" المغربية أمس الأحد، ورفعت شعارات مناوئة لـ "العدالة والتنمية" ولبنكيران شخصيا، قال بنكيران: "الذين تظاهروا في الدار البيضاء أمس الأحد تظاهروا عن أشياء لا يعلمونها وأشياء غير موجودة في المغرب، والذين حركوهم أيضا غير معلومين".

وأضاف: "التجربة المغربية لها الخصوصيات المغربية، وستخرج بسلام بحول الله، والجميع مدعو للهدوء"، على حد تعبيره.

وكان مئات من المغاربة قد شاركوا أمس الأحد في مظاهرة جابت الشوارع الرئيسية للعاصمة الاقتصادية في المغرب "الدار البيضاء"، رفعت شعارات مناوئة لحكومة بنكيران وحزب ''العدالة والتنمية''، قائد التحالف الحكومي، ولم تعلن أي جهة سياسية أو نقابية مسؤوليتها عن الدعوة إلى هذه المسيرة.

يذكر أن أصحاب النداء للمظاهرة، أحدثوا صفحة على "فايسبوك"، دعوا إلى مسيرة ضد حزب "العدالة والتنمية" وضد عبد الإله بنكيران، يوم أمس الأحد، دون معرفة هوية الداعين السياسية.

وتأتي هذه المظاهرة والحراك السياسي الآخذ في التصاعد على بعد ثلاثة أسابيع من موعد الانتخابات التشريعية المرتقبة في 7 تشرين أول (أكتوبر) المقبل.

وعلى الرغم من اتساع خارطة الأحزاب السياسية في المغرب، والتي سيشارك أغلبها في السباق الانتخابي، إلا أن الاستقطاب يبدو حادا بين حزبي "العدالة والتنمية" الحاكم الحالي، و"الأصالة والمعاصرة"، الذي يرجح المراقبون أن يكون له دور مهم في المرحلة المقبلة، بالنظر إلى امكانياته السياسية والإعلامية والمالية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.