"إخوان الأردن" يرحّبون بتصريحاتٍ لعقيلة الملك ويصفونها بـ"الإيجابية"

رحّبت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، اليوم الخميس، بتصريحات عقيلة الملك رانيا العبد الله حول مشاركتها في الانتخابات النيابية التي جرت أمس الأول الثلاثاء، ووصفتها بـ"الإيجابية".

وقال الناطق الإعلامي باسم الجماعة، بادي الرفايعة، في بيان، إن جماعة الإخوان المسلمين "تقدّر لجلالتها حرصها على مشاركة كافة مكونات المجتمع الأردني ببناء الأردن القوي والمعتدل كما تحدثت، وتؤكد الجماعة على موقفها الثابت والملتزم بالمصالح الوطنية العليا".

وكانت الملكة رانيا قد قالت في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية أمس الأربعاء: إن "الانتخابات التي جرت تشكل خطوة جديدة في الاتجاه الصحيح فيما يتعلق بهذه الإصلاحات، ونحن نرحب بمشاركة الإخوان المسلمين، ونريدهم أن يكونوا ضمن هذه الانتخابات، لأن على جميع الأطراف أن تشارك وأن تحصل على حصّتها العادلة، لأننا نريد للأردن أن يشكل مثالاً في المنطقة لبلد يحاول التصرف بالشكل الصحيح، سواء مع شعبه، أو بمحاربته للتطرف وتمسكه بالاعتدال".

وخاض "التحالف الوطني للإصلاح"، الذي يقوده حزب جبهة العمل الاسلامي (الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين)، الانتخابات بعشرين قائمة و120 مرشحا، بينهم شخصيات عشائرية وسياسية ومرشحون مسيحيون وشركس.

وأعلن حزب جبهة العمل الإسلامي، اليوم، أن "التحالف الوطني" حصل على 15 مقعداً حسب النتائج الجزئية شبه الرسمية للانتخابات النيابية، بينما تعلن النتائج النهائية الرسمية مساء اليوم.

وشهد الأردن أمس الأول الثلاثاء، إجراء انتخابات نيابية لاختيار أعضاء المجلس الثامن عشر وتنافس عليها 1252 مرشحاً، منهم 1000 ذكور و252 إناثًا، ضمن 226 قائمة.

وأدلى نحو 1.5 مليون أردني بأصواتهم من أصل 4.1 ملايين ناخب يحق لهم التصويت مقارنة بـ1.2 مليون مقترع في انتخابات عام 2013، علما بأن نحو مليون ناخب مغترب لم يتمكنوا من التصويت في أماكن إقامتهم لعدم توفر الوسائل اللوجستية المطلوبة لذلك.

وبلغت أعداد المصوتين، عند إغلاق الصناديق، مليوناً و492 ألفاً و273 ناخباً، من أصل 4 ملايين و130 ألفاً و145 ناخبًا مدرجين في السجلات، بحسب بيانات الهيئة ما يعني نسبة مشاركة بلغت 36 في المائة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.