مستشار حكومة الاحتلال يُصادق على استدعاء النائبين زحالقة وزعبي للتحقيق

الاحتلال أفرج عن رئيس التجمع الوطني وحوله للحبس المنزلي

كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية، النقاب عن مصادقة المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، أفيحاي مندلبليت، على استدعاء النائبين جمال زحالقة وحنين زعبي (من التجمع الوطني الديمقراطي)، للتحقيق معهما.

وقالت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الخميس، إن الشرطة الإسرائيلية تنوي استدعاء زحالقة وزعبي إلى مكاتب وحدة التحقيقات في الشرطة الإسرائيلية (لاهاف 433).

وأشارت إلى أنه لم يتضح بعد ما إذا سيتم التحقيق مع النائبين زحالقة وزعبي، أم أن المسألة ستقتصر على تقديم شهادة، حيث أن ذلك يتعلق بالمواد التي جمعتها السلطات خلال عمليات الاعتقال.

وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت العشرات من القياديين والناشطين في التجمع، للتحقيق في تلقي الحزب تبرعات من جهات خارجية لتمويل حملته الانتخابية، مخالفًا بذلك قانون تمويل الأحزاب في إسرائيل.

واعتبر التجمع، أن حملة الاعتقالات تصعيد إسرائيلي جديد لتجريم العمل السياسي الوطني لفلسطينيي الداخل.

يشار إلى أن "التجمع الوطني" تأسس بصفته حزبًا قوميًا عربيًا عام 1995، وتزعمه المفكر عزمي بشارة، منذ تأسيسه حتى عام 2007، قبل أن يتمكن من الفرار من دولة الاحتلال التي كانت تستعد لاعتقاله بتهمة التخابر والاتصال بعميل أجنبي.

في سياق آخر، أفرجت سلطات الاحتلال، الليلة الماضية، عن رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي في الداخل الفلسطيني المحتل، عوض عبد الفتاح، وعدد من ناشطي الحزب، وتم تحويلهم للحبس المنزلي.

ومددت سلطات الاحتلال اعتقال عضو اللجنة المركزية في الحزب، مراد حداد، حتى الأحد المقبل.

ــــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير محمود قديح

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.