المغرب.. استقالة مفاجئة لرئيس "التجمع الوطني للأحرار"

لازال الغموض يلف مصير طلب الاستقالة الذي تقدم به رئيس حزب "التجمع الوطني للأحرار" المغربي صلاح الدين مزوار من منصبه في الحزب في ختام اجتماعات لقيادة الحزب عقب الإعلان عن نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت الجمعة الماضي.

وتقول مصادر قيادية في حزب "التجمع الوطني للأحرار"، إن المكتب السياسي للحزب رفض طلب الاستقالة التي تقدم بها رئيس الحزب، وزير الخارجية الحالي صلاح الدين مزوار.

وحول الأسباب الخفية لإقدام مزوار على طلب الاستقالة، تنقل صحيفة "لكم" المغربية اليوم الاثنين عن مصدر قيادي في الحزب، أن مزوار برر استقالته بكثرة انشغالاته خاصة في الفترة المقبلة خلال انعقاد مؤتمر "كوب 22" بمراكش.

وكان المكتب السياسي لحزب "التجمع الوطني للأحرار" قد انعقد مساء الأحد لتقييم النتائج التي حصل عليها لحزب في انتخابات الجمعة والتي فقد فيها 19 مقعدا برلمانيا مقارنة مع انتخابات 2011.

وتشير صحيفة "لكم"، إلى انقسام يشق صفوف حزب "التجمع الوطني للأحرار"، حول التحالف من جديد مع حزب "العدالة والتنمية"، خاصة بعد ما عرفته علاقات الحزبين من توترات خلال الفترة الأخيرة من عمر الحكومة المنتهية ولايتها.

إلى ذلك نقلت نفس المصارد عن مصدر من داخل حزب "التجمع الوطني للأحرار"، انتقاده لقيادة حزبه لأنها لم تملك الشجاعة لممارسة نقد ذاتي، بعد الخسارة التي مني بها الحزب في الانتخابات الأخيرة بسبب تقربه من حزب "الأصالة والمعاصرة".

وحصل حزب "التجمع الوطني للأحرار" على المرتبة الرابعة (37 مقعدا) في الانتخابات البرلمانية الأخيرة بعد أحزاب "العدالة والتنمية" و"الأصالة والمعاصرة" و"الاستقلال".

يذكر أن صلاح مزوار، الذي خبر العمل الحكومي منذ تعيينه وزيرا للصناعة والتجارة وتأهيل الاقتصاد عام 2004 ثم وزيرا للاقتصاد والمالية، عام 2007، قبل انتخابه رئيسا لحزب "التجمع الوطني للأحرار" عام 2010 خلفا لمصطفى المنصوري.

وحزب "التجمع الوطني للأحرار"، وهو شريك في التحالف الحكومي المنتهية ولايته، إلى جانب "العدالة والتنمية" و"التقدم والاشتراكية" و"الحركة الشعبية"، أسسه أحمد عصمان رئيس وزراء سابق وصهر الملك الحسن الثاني في تشرين أول (أكتوبر) 1978.

وهو حزب ليبرالي من "يمين الوسط" موال للقصر. وينعت بأنه حزب "نخبة" (البرجوازية الصناعية والتجارية) لأن جل كوادره أعيان محليين أو رجال أعمال أو كوادر إدارية.

ويقول قياديوه أن برنامجه السياسي يرتكز على "الديمقراطية الاجتماعية".

ومنذ تأسيسه حقق الحزب تقدما واضحا في أغلب الانتخابات، كما شارك في أغلب الحكومات ومن بينها حكومة التناوب التي شكلها المعارض الاشتراكي عبد الرحمان اليوسفي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.