19 إصابة برصاص وغاز الاحتلال شمال رام الله (مُحدث)

صورة أرشيفية

أفادت مصادر طبية فلسطينية، بأن 19 مواطنًا أصيبوا مساء اليوم السبت، برصاص وغاز قوات الاحتلال الإسرائيلي في مواجهات اندلعت بالقرب من مدخل مخيم "الجلزون" للاجئين شمالي مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة).

وقال "إسعاف الجلزون"، إن طواقمه تعاملت مع 19 إصابتين بالرصاص الحي؛ إحداها في الرأس ووصفت بـ "الخطيرة" وأخرى شظايا في منطقة الظهر "وهي مستقرة".

وأشارت المصادر الطبية إلى أن باقي الإصابات بعيارات معدنية مغلفة بالمطاط؛ ثلاثة منها في الرأس تم نقلها لـ "مجمع فلسطين" الطبي برام الله، والأخرى "تم التعامل معها ميدانيًا".

بدورها، ذكرت وزارة الصحة في رام اللهن أن الطواقم الطبية في مجمع فلسطين الطبي قدمت الإسعافات اللازمة للإصابات التي وصلت المشفى، لافتة النظر إلى أن إصابة واحدة أدخلت لغرفة العمليات "وهي للطفل فارس البايض".

وبيّنت أن الطفل البايض أصيب بعيار ناري "حي" في منطقة الرأس، مشيرة إلى أنه إصابته "حرجة" وأنه ما زال يخضع للعلاج.

وكانت مواجهات "عنيفة"، قد اندلعت بين قوات الاحتلال والشبان الفلسطينيين قرب مخيم الجلزون للاجئين (شمالي رام الله) في الذكرى الأولى لاستشهاد الطفل أحمد عبد الله شراكة (14 عامًا) برصاص الاحتلال في الـ 11 تشرين أول/ أكتوبر 2015 على المدخل الشمالي لمدينة البيرة.

ومن الجدير بالذكر أن مخيم الجلزون يشهد بشكل أسبوعي مواجهات مع قوات الاحتلال، ويُعد نقطة تماس "ساخنة".

ــــــــــــــ

من خلدون مظلوم
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.