برلماني فلسطيني: الاحتلال يرتكب جرائم حرب في القدس والأقصى

دعا السلطة الفلسطينية لتفعيل البعد القانوني في قضية القدس والأقصى

شدد عضو المجلس التشريعي الفلسطيني (البرلمان)، أحمد أبو حلبية، على ضرورة أن ترسل الأمم المتحدة لجان لتقصي الحقائق والتحقيق في "جرائم الحرب" والانتهاكات الخطيرة التي يقترفها الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس.

وطالب أبو حلبية (رئس لجنة "القدس والأقصى" في البرلمان)، اليونسكو لحماية قرارها الأخير بخصوص المسجد الأقصى وتثبيته على الأرض.

وندد البرلماني الفلسطيني (من كتلة التغيير والإصلاح التابعة لحركة حماس)، بتصريحات الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، والتي انتقد فيها قرار اليونسكو حول الأقصى.

تصريحات النائب أحمد أبو حلبية، جاءت اليوم الخميس خلال مؤتمر صحفي له في مقر المجلس التشريعي بمدينة غزة.

واعتبر أن تصريحات "كي مون" تجاوزًا لقرار اليونسكو وخروجًا عن صلاحياته التي تفرض عليه كأمين عام للأمم المتحدة أن يدافع بقوة عن قرارات مؤسسات المنظمة الأممية التي يمثلها.

مضيفًا: "هذه التصريحات تساوق مع الاحتلال وخدمة له"، مشددًا على ضرورة أن يعتذر الأمين العام للأمم المتحدة للشعب الفلسطيني وللأمة العربية والإسلامية.

ودعا السلطة الفلسطينية لتفعيل البعد القانوني في قضية القدس والأقصى وملاحقة ومقاضاة الاحتلال وقادته في المحافل والمحاكم الدولية، وفضح جرائم الحرب الإسرائيلية في القدس.

مستدركًا: "هذا القرار جاء ليؤكّد على حقّنا الخاص والأصيل والكامل في مسجدنا الأقصى المبارك، الذي هو عقيدة عندنا نحن المسلمين ومن أهم شعائرنا ديننا الإسلامي".

وكان المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة التابعة للأمم المتحدة (يونسكو) ومقره باريس، قد صوت الخميس الماضي، على قرار ينفي وجود رابط تاريخي بين اليهودية والحرم القدسي، أو بالحائط الغربي للمسجد والذي يطلق عليه الاحتلال (حائط المبكى).

وقررت منظمة اليونسكو، "بشكل نهائي"، أول من أمس (الثلاثاء)، عدم تغيير القرار الذي تقدمت به فلسطين ودول عربية وينفي وجود أي علاقة تاريخية تربط اليهود بالمسجد الأقصى وحائط البراق (الحائط الغربي).

ــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.