في مطار دبي .. مسافرون ينسون مقتنياتهم الثمنية وحتى ذويهم

امرأة نسيت طفلها، وآخر نسي والده المسن، كما فقد آخرون أشيائهم الثمنية، لم يحدث ذلك أثناء الفرار من أحد الكوارث، بل في مطار دبي الدولي بدولة الإمارات.

فقد كشفت اللواء أحمد محمد بن ثاني، مساعد القائد العام لشؤون المنافذ في دبي، في تصريحات نقلتها عنه صحيفة "الإمارات اليوم"  في عددها الصادر اليوم السبت، عن حالات إنسانية لمسافرين نسوا ذويهم وأغراضهم، نتيجة الاستعجال والضغط من أجل اللحاق بالطائرة، ومن بين تلك الحالات، امرأة اصيبت بحالة هلع بسبب فقد طفلها، الذي تم العثور عليه لاحقا، ومسافر خليجي نسي طفله في سيارة أجرة استقلّها إلى مطار دبي، وتذكر بعد أن غادرت السيارة، فأبلغ شرطة المطار، وتم اتخاذ إجراءات سريعة حتى أعيد الطفل إلى ذويه.

وأضاف أن من الحالات الإنسانية التي سجلت من قبل الإدارة العامة لأمن المطارات حالة مسافر نسي والده في المطار، واكتشف ذلك بعد سفره إلى الولايات المتحدة، فتم اصطحاب الأب من قبل رجال الشرطة، واستضافته في مكان تابع لمطارات دبي، والتخفيف عنه نفسياً حتى عاد ابنه واسترده، بحسب ما أورده المسؤول الإماراتي.

وتابع بن ثاني أن نسيان الأغراض الثمينة والتذكارية التي لا تقدر بثمن من الحالات التي تتكرر كثيراً في مطار دبي، ومنها حالة امرأة أوروبية فقدت خاتم "شوبارد" باهظ الثمن، وكانت في حالة نفسية سيئة للغاية، وغادرت دون أن يكون لديها أي أمل في استعادته، لكنها فوجئت باتصال من مسؤول في مطار دبي، يبلغها بالعثور على الخاتم، وتمت إعادته إليها، ما جعلها تشعر بسعادة غامرة وتوجه رسالة تقدير إلى شرطة الإمارة.

ولفت إلى أن من الحالات أيضاً مسافر أوروبي نسي ميدالية مفاتيح تاريخية، ورثها عن جدوده، وفيها نحو 50 مفتاحاً تمثل تذكارات غالية عليه، وعاد الرجل إلى دبي بعد نحو 15 يوماً، ليجد الميدالية موجودة لدى قسم المعثورات ومسجلة باسمه، "فبكى من فرط التأثر، نظراً لقيمتها التي لا تقدر بثمن لديه".

وقال بن ثاني إن الإدارة العامة لأمن المطارات طورت نظاماً ذكياً يعرف باسم "بي دي ايه" يفرز ويصنف المعثورات في مطارات دبي، ما يسهم في تحديد مكانها خلال ثوان، وإعادتها إلى أصحابها في زمن قياسي، أو تخزينها لحين اتخاذ إجراء مناسب بحقها.

وأضاف أن نسبة إعادة المعثورات إلى أصحابها بعد تطبيق النظام ارتفعت بنسبة تزيد على 100 في المائة بعد تطبيق هذا النظام، إذ كانت تمثل 15 في المائة من إجمالي المعثورات التي يتم العثور عليها، وقفزت إلى 40 في المائة.

وأوضح أن النظام الذكي الجديد ألغى كلياً نظام السجلات الورقية، الذي كان يعتمد على التوثيق اليدوي والتخزين بشكل عشوائي، ليدار الآن إلكترونياً.

يشار إلى أن مطار دبي استقبل نحو 78 مليون مسافر العام الماضي، ومن المتوقع ارتفاع أعداد المسافرين إلى 85 مليون مسافر بنهاية العام الجاري، بحسب ما يخطط له المسؤولين هناك.

أوسمة الخبر الامارات دبي مطار دبي

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.