الاتحاد الأوروبي: تدريب البحرية الليبية هدفه مكافحة تهريب المهاجرين

قال الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، إن عملية تدريب البحرية الليبية من قبل البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي في إطار عملية الأوروبية "صوفيا"، تهدف إلى كبح تدفق الهجرة إلى الدول الأوروبية ومكافحة تهريب المهاجرين.

وأوضح الاتحاد في بيان صحفي اليوم، أن عملية تدريب البحرية الليبية التي بدأت أمس الاربعاء، وتستمر أربعة أشهر تأتي بغرض رفع مستوى الكفاءة وتطوير أفراد حرس السواحل ضمن دورات في اقتحام السفن واعتراضها، بالإضافة الى المكانيك والاتصالات واللغة والحاسوب.

ويعتقد الأوروبيون، أن عملية تدريب خفر السواحل الليبي سوف تساهم في جعل البحر المتوسط أكثر أمناً، وأن تتمكن يوماً من ضبط شواطئها ومنع مختلف أشكال التهريب؛ خاصة تهريب البشر الذي بلغ عددهم نحو 170 ألف مهاجر غير شرعي، منذ بداية العام وحتى الرابع والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بحسب وزارة الداخلية الايطالية.

يذكر أن العملية الأوروبية "صوفيا" تحمل اسم طفلة ولدت بعد إنقاذ مركب كان يواجه صعوبات قبالة سواحل إيطاليا، وتهدف لانقاذ اللاجئين المهاجرين بحرا، والتصدي لمهربي البشر وتفكيك شبكاتهم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.