خبير اقتصادي: تعويم الجنيه يضاعف أسعار السلع في مصر


بيّن خبير اقتصادي، أن قرار البنك المركزي المصري تعويم سعر الجنيه، سيؤدي إلى رفع أسعار السلع بنسبة 48 في المائة، جنبا إلى جنب مع انخفاض القدرة الشرائية نتيجة تراجع القيمة الفعلية لأجور المصريين.

وقال أستاذ التنمية والتخطيط في "جامعة الفيوم"، صلاح هاشم، إن تعويم الجنيه سيرفع الأسعار بشكل ملحوظ وخاصة السلع المستوردة من الخارج؛ حيث ستزيد قيمة التعريفة الجمركية على السلع بنسبة 48 في المائة، وهي نفس قيمة التراجع في سعر الجنيه.

وأضاف هاشم في حديث لـ "قدس برس"، "هذه الخطوة بداية لتلبية طلبات وشروط صندوق النقد الدولي التي تؤهل مصر للحصول على القرض الذي طلبته".

وتوقع الخبير الاقتصادي المصري ارتفاع معدلات التضخم في السوق المحلية خلال الأيام المقبلة، لتصل إلى 19 في المائة عوضا عن 9 في المائة كما كان متوقعا، بعد قرار البنك المركزي بتعويم الجنيه.

وأشار إلى أن تعويم الجنيه سيرفع قيمة الفاتورة الاستيرادية لمصر من الخارج، موضحا أن بلاده تقوم باستيراد 60 في المائة من احتياجاتنا الأساسية.

ووصف الخبير الاقتصادي التعويم الكامل للجنيه بالـ "كارثة" التي تشبه تلك التي شهدتها تايلاند وأدت للازمة الاقتصادية الآسيوية، وفق تقديره.

أوسمة الخبر مصر اقتصاد الجنيه تعويم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.