انتشار أمني مكثف في مصر ترقباً لتظاهرات "الغلابة"

عززت القوات الأمنية المصرية من انتشارها في مختلف المناطق والمحافظات، ترقباً لتظاهرات مقررة اليوم الجمعة تحت عنوان "ثورة الغلابة".

وقررت السلطات المصرية صباح اليوم إغلاق محطة مترو الأنفاق المعروفة باسم "السادات" والتي تؤدي إلى ميدان التحرير لدواع أمنية، تزامناً مع تمركز كثيف لآليات الشرطة وقوات الأمن في الشوارع المؤدية إلى الميدان وسط القاهرة.

يأتي ذلك في وقت أعلنت فيها قوى وأحزاب سياسية دعمها لهذه التظاهرات، بما فيها جماعة الإخوان المسلمين والهيئة التحضيرية للجمعية الوطنية المصرية.

ودعت الجماعة في بيان لها، الشعب المصري إلى المشاركة في دعوات "ثورة الغلابة" اليوم الجمعة، للمطالبة بإسقاط السلطة الحالية احتجاجا على تدهور الأوضاع المعيشية.

فيما شددت الهيئة التحضيرية للجمعية الوطنية المصرية في بيان لها، على حق الأمة في التعبير والتظاهر، مؤكدة أن "واجب القوات المسلحة المقدس أن تصون الأرض وأن تحمي الشعب، وألا تقف أمام أي حراك شعبي".

كما طالب البيان الشرطة المصرية بالاعتبار من الماضي القريب، والقيام بوظيفتها في تأمين المتظاهرين وحماية المباني والمؤسسات، وألا تتورط في أي مخططات للإضرار بالشعب أو لتشويه حراكه السلمي.

وجددت "حركة غلابة" الداعية للتظاهرات في بيان لها عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك دعوتها المواطنين إلى التظاهر اليوم الجمعة وما بعده لـ"إسقاط النظام".

وتسود حالة من الغضب بين أوساط المصريين، بسبب الغلاء الفاحش والارتفاع الكبير في أسعار مختلف السلع، لا سيما عقب القرارات الأخيرة التي اتخذتها الحكومة المصرية الأسبوع الماضي، بتعويم الجنيه ورفع أسعار الوقود.

وبالتزامن مع الإجراءات الأمنية السابقة، ألقت الأجهزة الأمنية بالمحافظات القبض على العشرات؛ بحجة اعتزامهم المشاركة في التظاهر.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد دعا قيادات الجيش والشرطة والاستخبارات ببلاده الاثنين الماضي إلى "اليقظة والحذر"، وذلك أثناء اجتماع ضم وزيري الدفاع والداخلية ورئيس هيئة عمليات القوات المسلحة ومدير المخابرات الحربية ومدير المخابرات العامة.

من جهتها، أعلنت وزارة الأوقاف مساء أمس الخميس عن اتخاذ إجراءات استثنائية بالمساجد لليوم الجمعة. واستبقت الوزارة دعوات التظاهر بتوحيد خطبة صلاة الجمعة على مستوى مساجد مصر حول "التحذير من التخريب، وأهمية الحفاظ على مصر".

-----

من ولاء عيد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.