حلف شمال الأطلسي يدعو إلى إنهاء الحرب في سوريا

دعا الأمين العام لحلف شمالي الأطلسي (ناتو) ينس شتولتنبرغ، اليوم الإثنين، إلى إنهاء الحرب في سوريا وإيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين هناك.

وقال شتولتنبرغ في كلمة أمام الجمعية العامة البرلمانية للحلف في دورتها الـ 62 المنعقدة بمدينة إسطنبول "ينبغي أن نجد حلا سياسيا ونحن بحاجة إلى وقف اطلاق النار وانهاء الهجمات ويجب إيصال المساعدات الإنسانية إلى مدينة حلب والمدن الأخرى".

وكشف عن أن الحلف درب مئات الضباط العراقيين في الأردن هذا العام فقط.

وأضاف ستولتنبرغ أن الحلف قرر توسيع جهود التدريب وزيادة القدرات لتشمل العراق، بدءا من العام المقبل، وأن هذا التدريب سيقدم اسهامات مهمة خاصة في إطار الحرب على "تنظيم الدولة".

وأشار إلى أن طائرات الاستطلاع والمراقبة التابعة للحلف تحظى أيضا بأهمية في الحرب على "تنظيم الدولة"، مضيفا "بدأت تلك الطائرات بالتحليق من مدينة قونيا وسط تركيا لتقديم الدعم لقوات التحالف الدولي".

وأوضح أن الحلف سيؤسس وحدة استخبارات جديدة داخل مقره للأهمية التي يوليها للمعلومات الاستخباراتية في الحرب على الإرهاب.

ولفت إلى أنه اجتمع بالرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب وأن الأخير أبلغه بأنه سيقدم دعما قويا للحلف.

وحول عضوية مونتنيغرو في الحلف أكد شتولتنبرغ أن الحلف في مرحلة توسع وأن اتفاق الانضمام مبرم بين الحلف ومونتنيغرو لكن الاتفاق بحاجة إلى تصديق من قبل برلمانات الدول الـ 28 الأعضاء في الحلف.

وانطلقت اجتماعات الدورة الـ62 للجمعية البرلمانية للناتو في إسطنبول يوم السبت الماضي بمشاركة وزراء ومسؤولين وبرلمانيين من الدول الأعضاء في الحلف. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.