مصادقة إسرائيلية على بناء 500 وحدة استيطانية جديدة شرقي القدس

أعلنت جمعية اسرائيلية مناهضة للاحتلال والاستيطان، مصادقة حكومة بنيامين نتنياهو على بناء 500 وحدة استيطانية جديدة، شرقي مدينة القدس المحتلة.

وذكرت جمعية "عير عميم" الإسرائيلية (يسارية غير حكومية)، في بيان، اليوم الأربعاء، أن اللجنة المحلية للتخطيط والبناء في بلدية القدس الاحتلالية، صادقت اليوم على مخطط لبناء 500 وحدة استيطانية جديدة، في مستوطنة "رمات شلوموا" شرقي القدس المحتلة.

وأشارت الجمعية إلى أن المخطط سيعمل على توسيع المستوطنة باتجاه بلدة "بيت حنينا" (شمال القدس) وسيقام على أراض "بملكية فلسطينية".

وكان رئيس لجنة التخطيط والبناء، نائب رئيس بلدية الاحتلال في القدس، مئير ترجمان، قد صرّح في وقت سابق، عزم البلدية "إخراج خطط بناء وحدات استيطانية مجمدة منذ زمن"، شرقي القدس.

وأشار إلى أن ضغوطات من أجل عدم تنفيذ خطط البناء هذه، مُورست من قبل الإدارة الأمريكية في فترة رئاسة باراك أوباما، التي تنتهي في 20 كانون ثاني/يناير 2017. 

وسبق لترجمان أن صرح أيضا بعد فوز دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية في 8 نوفمبر/تشرين ثان الجاري، أن "انتصاره يشكل ضوءًا أخضرًا للمصادقة على استمرار البناء في القدس". 

وتوقفت المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، نهاية نيسان/أبريل 2014، دون تحقيق أية نتائج تذكر، بعد 9 شهور من المباحثات برعاية أمريكية وأوروبية؛ بسبب رفض إسرائيل وقف الاستيطان، وقبول حدود 1967 كأساس للمفاوضات، والإفراج عن معتقلين فلسطينيين قدماء في سجونها. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.