الاتحاد الأوروبي ينتقد اعلان اسرائيل بناء 500 وحدة سكنية بالقدس

انتقد الاتحاد الأوروبي اليوم السبت، قرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي، بتقديم خطط لبناء 500 وحدة سكنية جديدة في مستوطنة "رمات شلومو" المقامة على أراضٍ فلسطينية في القدس المحتلة.

وقالت متحدثة باسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني في بيان، إن هذا القرار يؤثر بشكل سلبي على الاراضي المملوكة من قبل الفلسطينيين ويُعد تعديا على المناطق الفلسطينية المأهولة.

وأضافت أن "سياسة الاستيطان والتوسع غير قانوني واستمراره يقوض الجهود للتوصل إلى حل إقامة الدولتين".

ولفتت المتحدثة إلى أن سياسة الاستيطان والاستخدام الاسرائيلي الحصري للاراضي ومنع التنمية الفلسطينية تعد تهديدا كبيرا لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين عن طريق التفاوض.

وكشفت جمعية "عير عميم" الإسرائيلية (يسارية غير حكومية)، الأربعاء الماضي، عن مصادقة اللجنة المحلية للتخطيط والبناء في بلدية القدس الاحتلالية، على مخطط لبناء 500 وحدة استيطانية جديدة، في مستوطنة "رمات شلومو" شرقي القدس المحتلة.

وأشارت الجمعية إلى أن المخطط سيعمل على توسيع المستوطنة باتجاه بلدة "بيت حنينا" (شمال القدس) وسيقام على أراض "بملكية فلسطينية".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.