علي عبدالله صالح يطلب السماح له بالسفر إلى كوبا

لتقديم العزاء في الزعيم "كاسترو"

توجّه الرئيس اليمني المخلوع، علي عبدالله صالح، إلى مجلس الأمن الدولي بطلب رفع حظر السفر المفروض عليه، والسماح له بزيارة كوبا.

وأوضح صالح في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الليلة الماضية، أنه يوّد المشاركة في مراسم عزاء الزعيم الكوبي، فيدل كاسترو الذي توفي يوم الجمعة عن عمر ناهز الـ90 عاما.

وقال حزب "المؤتمر الشعبي العام" الذي يتزعمه صالح في بيان له، إن صالح طالب مجلس الأمن الدولي السماح له بالسفر إلى كوبا لتقديم العزاء في وفاة كاسترو.

يشار إلى أن صالح بحاجة إلى موافقة من لجنة العقوبات الخاصة باليمن، والتي تتخذ قراراتها بالإجماع على طلب صالح الذي أطاحت به ثورة شعبية في اليمن عام 2011.

وفرض مجلس الأمن الدولي عام 2014 عقوبات ضد المخلوع صالح تضمنت منعه من السفر وتجميد أمواله، على خلفية تهديد وعرقلة العملية السياسية في الأراضي اليمنية.

وكان صالح قد التقى مع كاسترو الذي حكم كوبا 47 عاما خلال زيارة رسمية للعاصمة هافانا في عام 2000 .

 

ـــــــــــــــــــ

من محمود قديح

تحرير زينة الأخرس

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.