الاحتلال منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي 48 وقتا نوفمبر الماضي

منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي بمدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة)، 48 وقتًا خلال شهر تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي.

وبينت وزارة الأوقاف التابعة للسلطة الفلسطينية، في بيان لها اليوم الخميس، أن الاحتلال منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي لـ "حجج واهية" متجاهلًا بذلك مشاعر المسلمين والقوانين والشرائع والمواثيق الدولية التي كفلت حرية العبادة والوصول للأماكن المقدسة.

واعتبرت أن سلطات الاحتلال طوال شهور السنة تعمدت "هذه السياسة المبرمجة في خطوة تصعيدية منها من أجل إحكام السيطرة والتحكم بكل أركان المسجد الإبراهيمي؛ لا سيما الأذان والترميمات".

وفرضت سلطات الاحتلال تقسيميًا زمانيًا ومكانيًا في المسجد الإبراهيمي بعد مجزرة "الحرم الإبراهيمي" عام 1994، عبر تقسيم المسجد لليهود والمسلمين، ومنع المسلمين من الصلاة في أيام الأعياد اليهودية، واستباحته بشكل كامل للمستوطنين.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.