مشروع تعليمي إسرائيلي "لربط الطلبة اليهود بأرض فلسطين"


لا تتوقف محاولات الاحتلال الإسرائيلي الرامية لتهويد أرض فلسطين، عند العبث بتاريخها وتراثها وذاكرة شعبها، بل إنها تطال كافة جوانب ومناحي الحياة؛ ولا تستثنِ أيّا منها.

وكشفت صحيفة "هآرتس" العبرية في عددها الصادر، اليوم الأحد، عن مشروع تعليمي إسرائيلي تقول إنه يأتي في إطار مساعي "غرس قيم الزراعة في نفوس الطلبة اليهود لربطهم بالأرض وبهويتهم الصهيونية في البلاد".

وبحسب وثيقة داخلية لوزارة الزراعة الإسرائيلية، كشفت عنها الصحيفة العبرية، فإن المشروع سيكلّف مبلغ أربعة ملايين شيكل سنويا (نحو مليون دولار)، وسيتم تمريره بتعاون مشترك بين الوزير أوري أريئيل من حزب "البيت اليهودي" ومنظمة "هوية" العاملة في مجال "تعميق الهوية السياسية في المؤسسات التعليمية".

من جانبه وصف الناطق باسم "لجنة متابعة قضايا التعليم العربي في الداخل المحتل"، رجا زعاترة، المشروع بأنه "عنصري"، مشيرا إلى أنه يستهدف الطلبة اليهود فقط ويستثني العرب.

وقال زعاترة في حديث لـ "قدس برس"، "أي مشروع تعليمي يجب أن يتم تمريره من خلال وزارة التربية والتعليم وليس من خلال وزارة الزراعة التي يترأسها وزير استيطاني تتقدّم الأجندة الحزبية لديه على حساب الموارد العامة"، كما قال.

ورأى أن هذا المشروع هو جزء من محاولات إدخال جمعيات ومؤسسات اليمين اليهودي ضمن جهاز التربية والتعليم للسيطرة عليه"، وبالتالي تحقيق أهداف إسرائيلية متطرفة من ورائه.


ــــــــــــ

من سليم تايه
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.