مشاورات عربية لتقديم مشروع قرار يُدين الاستيطان في مجلس الأمن

وفقًا لأحمد مجدلاني فإن المشروع سيُقدم نهاية 2016 أو بداية 2017 وفق الترتيب الدوري في عضوية مجلس الأمن غير دائمة العضوية

أفاد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، بأن اجتماع لجنة المتابعة العربية في القاهرة أمس الإثنين، أقر سلسلة إجراءات وخطوات بشأن التوجه لمجلس الأمن.

وقال المجدلاني في تصريح لـ "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، إن الممثلين العرب في الأمم المتحدة بدأوا بإجراء المشاورات مع عدد من الدول لتقديم مشروع قرار لإدانة الاستيطان.

وأوضح أن "جهودًا تبذل لمحاولة تقديم مشروع القرار قبل نهاية العام الحالي أو مطلع العام القادم، مع إجراء الترتيب الدوري في عضوية مجلس الأمن غير دائمة العضوية".

مؤكدًا: "المجموعة العربية سوف تقوم بدراسة أيّ الخيارات أفضل من ناحية ضمان أكبر عدد ممكن من الدول المؤيدة للقرار".

وتوقع المسؤول الفلسطيني، أن القرار سيصطدم بمعارضة أمريكية، "رغم أن أحد الخيارات أن واشنطن ستمتنع عن التصويت على القرار، لكنها لن تقف مع القرار الفلسطيني".

وأشار إلى توجه فلسطيني وعربي لتقديم مشروع قرار آخر لمجلس الأمن للاعتراف بفلسطين كدولة كاملة العضوية في الأمم المتحدة، "ويجري التشاور فيه لتقديمه في الوقت المناسب".

ويسعى الفلسطينيون والعرب لحصول قرار إدانة الاستيطان على 9 أصوات من أعضاء مجلس الأمن مع ضمان عدم استخدام حق النقض "الفيتو" وخاصة من الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بدأت المجموعة العربية في نيويورك مشاورتها مع أعضاء المجلس والمجموعات الدولية والإقليمية، بهدف تقديم مشروع قرار لإدانة الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير محمود قديح

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.