الرئاسة الروسية: اغتيال "كارلوف" يهدف لعرقلة تطبيع علاقاتنا مع تركيا

إعلان موسكو يهدف لإطلاق مباحثات سياسية لحل الأزمة السورية

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف: "إن اغتيال أندريه كارلوف، سفير بلاده لدى تركيا، يهدف لعرقلة عملية تطبيع العلاقات بين أنقرة وموسكو، والجهود الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية".

وأوضح بيسكوف في تصريحات له اليوم الثلاثاء، في العاصمة الروسية موسكو، أن التحقيقات ستكشف عن الجهات التي تقف وراء اغتيال السفير الروسي.

وأضاف: "الخبراء الروس في أنقرة، وأمس اتفق رئيسا البلدين على تشكيل لجنة مشتركة للتحقيق في الهجوم، لنكن صبورين وننتظر إتمام الخبراء تحقيقاتهم".

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" عن، رئيس مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو، تأكيدها على ضرورة سعي قوات الأمن التركية والخبراء الروس للكشف عن المسؤولين عن الهجوم، واستخدام كافة الصلاحيات المتاحة"، مشددة أن القضية "مسألة كرامة".

وقالت إن اغتيال كارلوف، "هجوم استفزازي مخطط له، ضد تطبيع علاقات تركيا مع روسيا".

وأمس الاثنين، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه اتفق مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي،على تشكيل لجنة تحقيق مشتركة حول حادثة مقتل السفير الروسي.

وتعرض السفير الروسي أندريه كارلوف، مساء أمس الاثنين، إلى هجوم مسلح أثناء إلقائه كلمة في معرض للصور تمّ تنظيمه بالتعاون بين السفارة الروسية وبلدية جانقايا في العاصمة التركية أنقرة؛ ما أدى لمقتله.

هذا وتستضيف موسكو اليوم الثلاثاء اجتماعات لوزراء خارجية ودفاع روسيا وتركيا وإيران، لبحث حل سياسي للأزمة السورية.

وأكد وزير الخارجية الروسي فلاديمير بوتين، أنه سيصدر عن الاجتماعات إعلان موسكو وسيركز على إطلاق مباحثات لحل الأزمة السورية. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.