الاحتلال يقدّم لائحة اتّهام ضد مقدسية بزعم تنفيذها عملية دهس شمال القدس

أفادت مصادر عبرية اليوم الأحد، بأن النيابة العامة الإسرائيلية، قدّمت لائحة اتهام بحق مواطنة مقدسية من سكان بلدة بيت حنينا شمالي القدس المحتلة.

وذكرت الإذاعة العبرية، أن النيابة العامة الإسرائيلية، قدمت للمحكمة "المركزية" التابعة للاحتلال في مدينة القدس المحتلة، لائحة اتهام ضد المقدسية أماني حشيم، تضمّنت كتابتها "وصيّة" عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، واصفة أهدافها بـ"الإرهابية".

وأوضحت الإذاعة أن حشيم كانت قد ارتكبت "اعتداء دهس قبل أسبوعين على حاجز قلنديا شمال القدس، ما أدى إلى جرح جندي من الجيش".

وكانت شرطة الاحتلال الإسرائيلية، قد ادّعت في الـ13 من شهر كانون أول/ ديسمبر الجاري، أن المواطنة الفلسطينية أماني حشيم، التي تم اعتقالها على حاجز "قلنديا" العسكري (شمالي مدينة القدس)، كانت تحاول تنفيذ عملية دهس.

وقالت إن مركبة فلسطينية كانت تمشي مسرعة باتجاه مسلك السيارات على حاجز "قلنديا"، ما شكّل خطرًا على القوات الإسرائيلية، حسب زعمها.

وادعى بيان الشرطة أن الفلسطينية توقّفت ونزلت من مركبتها حاملة "على ما يبدو سكينًا، وقالت الله أكبر"، حيث قام الجنود الإسرائيليون باعتقالها، دون إصابتها.

وأوضحت أن الشرطة الإسرائيلية فتحت تحقيقًا في الحادثة، وبدأت البحث في شبهات محاولة تنفيذ عملية دهس.

-----

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير ولاء عيد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.