عباس يبحث مع وزير خارجية الأردن مستجدات القضية الفلسطينية

سلّم خلالها دعوة للرئيس الفلسطيني للمشاركة بالقمة العربية

بحث الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الأربعاء، مع وزير الخارجية الأردني ناصر جودة، آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية لاسيما قرار مجلس الأمن الرافض للاستيطان. 

وسلم جودة، الرئيس الفلسطيني دعوة من العاهل الأردني عبد الله الثاني، لحضور القمة العربية المقرر عقدها بعمان في آذار/مارس القادم.

وقال وزير خارجية الأردن في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الفلسطيني رياض المالكي عقب لقاء عباس بمقر الرئاسة في رام الله:" بحثنا اليوم العلاقات الثنائية والتطورات السياسية فيما يخص القضية الفلسطينية والمنطقة". 

وأضاف :" الزيارة تؤكد على عمق العلاقات الأخوية بين القيادتين، والتنسيق المشترك على كافة المستويات لمواجهة استحقاقات المرحلة القادمة"، مشيرا إلى "خصوصية وتاريخية العلاقة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين ودعم الاردن للأخوة في سعيهم لنيل حقوقهم المشروعة واقامة دولتهم المستقلة على ترابهم الوطني".

وعن قرار مجلس الأمن الخاص بالاستيطان الذي تم اعتماده الجمعة الماضية، أكد جودة أنه "الأهم عبر تاريخ القضية الفلسطينية، وهو يؤكد على حل الدولتين باعتباره يحقق الهدف الأسمى وهو قيام دولة فلسطينية على حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية". 

بدوره، شدد المالكي على أهمية الدور الأردني المساند لفلسطين.

وقال المالكي "نعول على الدعم الأردني في كافة الخطوات القادمة، لأن المملكة تقف دائما مع فلسطين بكل إمكانياتها، كون القضايا والتحديات التي تواجهنا مشتركة". 

ووصل جودة إلى رام الله على متن طائرة مروحية في وقت سابق اليوم، وغادرها فور انتهاء المؤتمر الصحفي. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.