"تنظيم الدولة" يعلن مسؤوليته عن هجوم إسطنبول

أعلن "تنظيم الدولة"، مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في ملهى ليلي، ليلة رأس السنة الميلادية الجديدة، بمدينة إسطنبول التركية.

وقال التنظيم في بيان له، اليوم الإثنين، إن "أحد مقاتليه أوقع 150 شخصا ما بين قتيل وجريح إثر هجوم نفذه بسلاح رشاش وقنابل يدوية، ثأراً من الدولة التركية".

وقُتل 39 شخصاً، وأصيب 65 آخرين، في هجوم مسلح نفذه مجهول استهدف احتفالا برأس السنة الميلادية الجديدة في حي "أورطاكوي" وسط مدينة اسطنبول.

يشار أن من بين الضحايا عرب وأجانب حاملين لجنسيات عدة منها السعودية والأردنية والمغربية والكندية.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.