قلقيلية .. الاحتلال يقطع عشرات أشجار الزيتون تمهيدا لشق طريق استيطاني

أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاحد، على قطع عشرات أشجار الزيتون شرقي مدينة قلقليلية (شمال القدس المحتلة)، تمهيدا لإقامة طريق استيطاني يربط بين مستوطنات إسرائيلية مُقامة على أراضي المواطنين الزراعية.

وأوضح الناشط في مجال الاستيطان، موسى طبيب، أن قوة من جيش الاحتلال برفقة عمّال إسرائيليون، اقتحموا صباح اليوم أراضي المواطنين قرب بلدتي "عزون" و"عزبة الطبيب" شرقي قلقيلية، وشرعوا بتقطيع عشرات أشجار الزيتون في المنطقة.

وأضاف طبيب، خلال حديث مع "قدس برس"،  أن أكثر من 250 شجرة زيتون تم قطعها بينها عشرت الأشجار المعمّرة، في الخطوة التي تعتبر تمهيدية لشق طريق استيطاني يربط بين مستوطنتي "كارني يشمرون"، و"ألفيه منشيه"، المقامتيْن على أراضي المواطنين الزراعية.

وأشار إلى أن المنطقة المستهدفة سيُقام عليها طريق استيطاني بطول ثلاث كيلو مترات، كمقدمة لإقامة الطريق الذي تبلغ مساحته عشرة كيلو متر، ويخترق أراضي المواطنين في هذه البلدات والمناطق المجاورة لها.

وبيّن أن محكمة الاحتلال كانت رفضت التماسا تقدمت به العائلات الفلسطينية المتضررة من الخطوة الإسرائيلية، وطلبت منهم أوراقا تُثبت ملكيتهم للأراضي المستهدفة.

ولفت الناشط الفلسطيني إلى أن الاحتلال يتذّرع بإقامة الطريق الاستيطاني لتأمين الحماية المتنقلين بين المستوطنات الإسرائيلية، خوفا من تعرضهم لهجمات الفلسطينيين.

وذكر أن أهالي المنطقة سيشرعوا بخطوات احتجاجية على توجه الاحتلال بمصادرة آلاف الدونمات الزراعية من أراضيهم، وشق الطريق الاستيطاني، مشيرا إلى أن هذه الخطوة تأتي تحديدا للمجتمع الدولي بعد صدور قرار من الأمم المتحدة يُدين الاستيطان الإسرائيلية ويدعو إلى وقفه. 

ـــــــــــــــ

من محمد منى
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.