النظام السوري يستهدف "وادي بردى" بعشرات الغارات

شنت طائرات النظام السوري، اليوم الخميس، عشرات الغارات على منطقة وادي بردى في ريف دمشق، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة اندلعت في قرى الوادي.

وقالت الهيئة الإعلامية في وادي بردى (معارضة)، إن قوات النظام شنت عشرات الغارات على الوادي، مستهدفة قرى بسيمة، ضهور، وكفير الزيت، وكذلك نبع عين الفيجة ومناطق أخرى هناك.

وأضافت الهيئة أن أطراف قريتي بسيمة وكفير الزيت في وادي بردى شهدت معارك عنيفة، حيث تحاول قوات النظام المدعومة بقوات حزب الله اللبناني من التقدم في تلك المناطق.

وذكر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، أن وادي بردى تعرض لأكثر من 60 غارة منذ فجر اليوم الخميس، ما أدى إلى أضرار مادية فادحة بالمناطق المستهدفة.

ومن الجدير بالذكر، أن العاصمة السورية دمشق تعاني من شح حاد في المياه، بسبب استهداف قوات النظام مصدر المياه الرئيسي بوادي بردى، ما يهدد مئات آلاف المدنيين بأزمة حادة في المياه.

ويعاني سكان منطقة "وادي بردى" من انعدام وسائل التدفئة وقلة المواد التموينية، بسبب الحصار الذي تفرضه قوات النظام في ظل انخفاض في درجات الحرارة تصل إلى ما دون الصفر، بسبب ارتفاع المنطقة عن سطح البحر.


ــــــــــــــــــ

من محمود قديح
تحرير زينة الأخرس

أوسمة الخبر وادي بردى دمشق مياه

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.