المدفعية الإسرائيلية تقصف موقعا للأمن الفلسطيني جنوب قطاع غزة

تضرّر آلية عسكرية إسرائيلية جراء إطلاق نار من داخل القطاع

قصفت المدفعية الإسرائيلية، صباح اليوم الأحد، موقعا أمنيا فلسطينيا قرب المنطقة الحدودية الفاصلة بين قطاع غزة والأراضي المحتلة عام 1948.

وقال راصد ميداني لـ "قدس برس"، إن مدفعية الاحتلال أطلقت عددا من القذائف تجاه موقع يتبع لوحدة "الضبط الميداني" التابعة لوزارة الداخلية الفلسطينية في مدينة رفح، جنوب قطاع غزة.

وأضاف أن القصف الإسرائيلي الذي تزامن مع عملية إطلاق نار من الجانب الفلسطيني صوب أهداف عسكرية تابعة للاحتلال قرب الحدود، تسبّب بأضرار مادية، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات في الأرواح.

وفي السياق ذاته، توغّلت خمس آليات إسرائيلية صباح اليوم مسافة 50 مترا داخل مدينة رفح الحدودية من جهتها الشرقية، وقامت بأعمال تجريف في أراضي المواطنين الفلسطينيين.

وكانت القناة السابعة في التلفزيون العبري، قد قالت إن قوة إسرائيلية تعرضت صباح اليوم لإطلاق نار على الحدود الجنوبية لقطاع غزة.

وأضافت أن إطلاق النار لم يسفر عن وقوع إصابات في صفوف الجنود إلا أن إحدى آليات الاحتلال تضررت جراء ذلك.

ويضاف هذا القصف هذا والتوغل إلى سلسلة الانتهاكات التي تمارسها قوات الاحتلال منذ توقيع اتفاق التهدئة بين المقاومة الفلسطينية ودولة الاحتلال في السادس والعشرين من آب/ أغسطس 2014، برعاية مصرية.


ـــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير زينة الأخرس   

أوسمة الخبر فلسطين غزة احتلال قصف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.