انتخاب الرئيس الغيني ألفا كوندي رئيسا جديدا للاتحاد الإفريقي وبوتفليقة نائبا له (محدث)

انتخب الرئيس الغيني ألفا كوندي، اليوم الإثنين بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا، رئيسا جديدا للاتحاد الإفريقي برسم سنة 2017 خلفا للرئيس التشادي إدريس ديبي.

وقد عين قادة الاتحاد الإفريقي، الرئيس عبد العزيز بوتفليقة نائبا للرئيس الجديد للاتحاد.

وشدد الرئيس الغيني، في خطاب بمناسبة انتخابه خلال الجلسة الافتتاحية للقمة الثامنة والعشرين لقادة دول ورؤساء حكومات بلدان الاتحاد الإفريقي، على ضرورة تعزيز الوحدة على مستوى القارة الإفريقية وتقوية عوامل الاندماج بين الشعوب.

وتعهد ألفا كوندي في هذا السياق بالعمل، بدعم من دول الاتحاد الإفريقي، على تعزيز مصداقية هذه الهيئة القارية.

وافتتحت القمة الـ 28 للاتحاد الإفريقي اليوم الاثنين بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا أعمالها، وعلى رأس اهتماماتها العديد من الملفات سيما تلك المتعلقة بإصلاح المنظمة الإفريقية وانتخاب الرئيس الجديد للمفوضية الإفريقية ومناقشة طلب المغرب بالانضمام للاتحاد ومسائل أخرى تتعلق بالسلم والأمن.

وتسعى الدول الأعضاء إلى تكييف المنظمة الإفريقية مع المتطلبات الجديدة في مجال التنظيم من اجل إعطاء نفس جديد للاتحاد الإفريقي حتى يكون أكثر فاعلية و نجاعة.

وألفا كوندي (4 آذار/مارس 1938) هو رئيس غينيا منذ (21 كانون أول / ديسمبر2010). بات الرئيس الرابع لغينيا منذ استقلالها عن فرنسا سنة 1958 عندما أنتخب رئيسًا بعد أول انتخابات ديمقراطية تشهدها البلاد في 2010. ثم أُعيد انتخابه في 2015 لفترة رئاسية ثانية.

يذكر أن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، لم يحضر القمة الافريقية، وقد مثل الجزائر لرئيس الحكومة عبد المالك سلال.

أما الاتحاد الأفريقي فهو منظمة دولية تتألف من 52 دولة أفريقية. تأسس في 9 تموز (يوليو) 2002، متشكلاً خلفاً لمنظمة الوحدة الأفريقية.

وتُتّخذ أهم قرارات الاتحاد في اجتماع نصف سنوي لرؤساء الدول وممثلي حكومات الدول الأعضاء من خلال ما يسمى بالجمعية العامة للاتحاد الأفريقي.

يقع مقر الأمانة العامة ولجنة الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا، أثيوبيا.

من بين أهداف مؤسسات الاتحاد الأفريقي الأساسية تسريع وتسهيل الاندماج السياسي والاجتماعي والاقتصادي للقارة، وذلك لتعزيز مواقف أفريقيا المشتركة بشأن القضايا التي تهم القارة وشعوبها، تحقيقاً للسلام والأمن؛ ومساندةً للديمقراطية وحقوق الإنسان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.