رام الله.. قوة إسرائيلية خاصة تعتقل طالبين من أمام جامعة بيرزيت

اعتقلت قوة خاصة إسرائيلية، ظهر اليوم الخميس، طالبين من جامعة بيرزيت شمالي مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة)، من أمام مدخل الجامعة.

وذكر رئيس مجلس اتحاد الطلبة في جامعة بيرزيت، أحمد العايش، أن قوة من الـ "مستعربين" (قوة خاصة إسرائيلية) اعتقلت الطالبين؛ توفيق أبو عرقوب وباسل فليان، من أمام المدخل الغربي للجامعة.

وأفاد العايش لـ "قدس برس"، بأن أبو عرقوب منسق الكتلة الإسلامية (الذراع الطلابي لحركة "حماس") في الجامعة، بينما يشغل فليان منصب سكرتير لجنة التخصصات في مجلس الطلبة.

واعتبر العايش أن اعتقال أبو عرقوب وفليان بهذه الطريقة، يندرج في إطار الاستهداف المستمر من قبل سلطات الاحتلال لقيادة الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت؛ وخاصة لطلبة الكتلة الاسلامية وأعضاء مجلس الطلبة.

يشار الى أن الاحتلال حاول اعتقال الطالب أبو عرقوب خلال الفترة الماضية، وتعرض منزل عائلته في بلدة بيرزيت (شمالي رام الله) للاقتحام أكثر من مرة، كما وسبق لجيش الاحتلال أن اقتحم جامعة بيرزيت عدة مرات.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.