الجامعة العربية "قلقة" إزاء إعدام النظام السوري للآلاف في سجن "صيدنايا"

أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط اليوم الخميس، عن قلقه ازاء تقارير تشير إلى اعدام النظام السوري لنحو 13 ألف شخص في أحد سجونه.

وذكر المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية الوزير المفوض محمود عفيفي في بيان، أن أبو الغيط يدين ما تضمنه تقرير منظمة العفو الدولية حول اعدام النظام السوري نحو 13 ألف شخص في أحد سجونه، معتبراً الأمر في حال صحته "يرقى إلى مستوى جرائم الحرب".

وأكد أبو الغيط الرفض الكامل لهذه الممارسات البشعة التي تحدث عنها التقرير، معربا عن القلق إزاء هذا التقرير وماذكره عن عمليات اعدام وأعمال تعذيب وحشية منافية لحقوق الإنسان في أحد سجون النظام السوري.

وشدد أبو الغيط بحسب المتحدث على وجوب الالتزام بمبادىء القانون الدولي وحقوق الانسان للتوصل للدولة السورية المنشودة، معتبرا أن "هذه النوعية من التجاوزات هي الوقود الذي أشعل الازمة السورية".

وكان تقرير منظمة العفو الدولية قد أكد تنفيذ السلطات السورية حملة مدروسة على شكل اعدامات خارج نطاق القضاء تتم عن طريق عمليات شنق جماعية داخل (سجن صيدنايا) ما أسفر عن اعدام نحو 13 الف شخص سرا على مدار خمس سنوات غالبيتهم من المدنيين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.