إطلاق قمرين صناعيّين إسرائيليين الأربعاء المقبل

تستعد الدولة العبرية يوم الأربعاء المقبل، لإطلاق قمرين صناعيّين قالت إنهما مخصّصان لأغراض البحث العلمي.

وذكرت الإذاعة العبرية العامة، أنه سيصار إلى إطلاق قمرين صناعيّين يمتازان ببصغر حجمهما وقدرتهما على تزويد معلومات تكنولوجية هامة، من منصة تابعة لوكالة الفضاء الهندية.

وأضافت أن الأهداف التي سيخدمها إطلاق هذين القمرين تتلخّص بأبحاث الظواهر المناخية والعلوم الكيميائية والطب.

من جانبها، أفادت القناة السابعة في التلفزيون العبري بأن القمرين "صناعة إسرائيلية" ويحتويان على تقنيات مبتكرة ستمكّن الباحثين الإسرائيليين من الحصول على معلومات مباشرة من الأقمار الصناعية وبسهولة، وفق قولها.

وأوضحت القناة، أنه تم تزويد القمرين بكاميرات خاصة، تمكّن من الكشف عن مختلف الظواهر المناخية، وتزوّد الباحثين بصور عالية الجودة، "بعد أن كان يجري شراء هذه الصور من دول أجنبية بكلفة عالية".

يذكر أن الدولة العبرية، قد طوّرت خلال العقود الأخيرة قطاع الصناعات الفضائية وأصبحت واحدة من الدول التسع المصدّرة للأقمار الصناعية بشكل مستقل إلى الفضاء.

وانطلق برنامج الفضاء الإسرائيلي في سنوات الثمانين من القرن الماضي بهدف جمع المعلومات الأمنيّة، حيث أطلق القمر الصناعي الإسرائيليّ الأول "أوفِك 1" عام 1988.

وأصيبت صناعة الأقمار الصناعية الإسرائيلية بنكسة في أيلول/ سبتمبر 2016، إثر انفجار القمر الصناعي الإسرائيلي "عاموس 6" المخصص للاتصالات بعد انفجار منصة إطلاق القمر الصناعي في ولاية فلوريدا الأمريكية.


ــــــــــــــ

من سليم تايه
تحرير خلدون مظلوم

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.