معطيات أممية: 1.8 مليون شخص في حلب بلا ماء منذ شهر

أفادت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، بأن حوالي 1.8 مليون شخص في حلب شمال سورية، يعانون من انقطاع مياه الشرب، منذ أكثر من شهر. 

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، إن انقطاع المياه يعود إلى "عطل فني في محطة مياه الخفسة (في ريف حلب الشرقي)"، داعياً في كلمة له جميع أطراف الصراع إلى "تحمل مسؤولياتهم عن حماية المدنيين وعدم استهداف البنية التحتية". 

كما أطلق دعوة لجميع أطراف النزاع من أجل ضمان وصول المتخصصين الفنيين "بدون قيود وبشكل آمن" إلى محطات المياه من أجل إصلاحها. 

وأشار حق إلى أن السلطات المحلية تقوم بتشغيل آبار المياه، التي تخدم ما يقرب من مليون شخص، في حين تقدم الأمم المتحدة الوقود وخدمات نقل وتوزيع المياه، وتركيب خزانات وإعادة تأهيل آبار إضافية في المدينة. 

وأضاف المتحدث الأممي أن السلطات المحلية تواصل جهودها لتقييم وإصلاح البنية التحتية للمياه، موضحاً أنها تمكنت الإثنين الماضي، من زيارة محطة مياه "الخفسة" لتعود المياه، قبل أن تقطع من جديد، أمس الثلاثاء. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.