وزير الدفاع الأمريكي يصل العراق في أول زيارة رسمية له

بدأ وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، اليوم الاثنين، زيارة مفاجئة إلى العراق، تعد الأولى له، منذ توليه منصبه في إدارة الرئيس دونالد ترامب قبل شهر.

وقالت مصادر إعلامية عراقية، إن ماتيس وصل إلى العاصمة بغداد للقاء عدد من المسؤولين العراقيين؛ على رأسهم رئيس الوزراء حيدر العبادي.

وأضافت "سيبحث ماتيس مع القادة الأمنيين العراقيين الحرب على تنظيم الدولة وعمليات تحرير الموصل".

وتأتي زيارة الوزير الأمريكي بعد يوم واحد مع انطلاق عمليات تحرير الجانب الغربي من مدينة الموصل، أمس الأحد.

وكان ماتيس قد أكد قبيل وصوله إلى بغداد أن الجيش الأميركي في العراق ليس "للاستيلاء على نفط أحد".

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن الوزير الأمريكي قوله لعدد من الصحفيين "في أمريكا ندفع مقابل ما نحصل عليه من غاز ونفط، وأعتقد أننا سنستمر في ذلك بالمستقبل".

وتتعارض تصريحات ماتيس مع ما كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قد قاله خلال حملته الانتخابية، إنه "كان حريا بالولايات المتحدة أن تأخذ النفط العراقي حتى لا يستغله تنظيم الدولة في تمويل نفسه".


ــــــــــــــ

من ولاء عيد
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.