السجن لخمسة جنود إسرائيليين رفضوا الخدمة العسكرية قرب غزة

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إن محكمة عسكرية تابعة للجيش الإسرائيلي، أمرت بسجن خمسة جنود لرفضهم الخدمة في موقع عسكري قرب حدود قطاع غزة.

وأفادت الصحيفة العبرية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، بأن المحكمة أصدرت بحق الجنود الخمسة من لواء "كفير"، أحكاما بالسجن لمدة 21 يومًا بعد أن اعترضوا منذ شهرين على الخدمة في موقع قرب "ناحل عوز" العسكري (شرق مدينة غزة).

وادعى الجنود الخمسة، وفقًا للصحيفة العبرية، أن رفضهم الخدمة جاء في ظل وجود نقص في عدد الجنود داخل الموقع وكثرة المهام وسوء معاملتهم من قبل ضباطهم وقلة النوم.

وكانت تقارير عبرية، قد تحدثت عن أن الجيش الإسرائيلي يعاني من نقص في القوى البشرية، في ظل اتساع ظاهرة التهرب من الخدمة العسكرية والتي زادت عن 9 في المائة، بحسب صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية.

وأشارت "يسرائيل هيوم"، إلى أن قيادة جيش الاحتلال بلورت توجهات جديدة لسد النقص في القوى البشرية، من خلال دمج المجندات في الكتائب والوحدات القتالية وسلاح المدرعات.

ولفتت الصحيفة العبرية النظر إلى أن قيادة الجيش "تجاهلت" مطالب حاخامات "إسرائيل"، الذين طالبوا بعدم دمج الفتيات في الوحدات والكتائب المقاتلة.

وكشفت عن نية قيادة الجيش إنشاء مدرسة عسكرية خاصة لتخريج حراس حدود، والتي ستقوم بتخريج كتائب من المجندات في إطار سلاح المشاة، "من أجل حماية وحراسة الحدود على الجهات الأربعة للدولة".


ــــــــــــــ

من سليم تايه
تحرير خلدون مظلوم

أوسمة الخبر فلسطين احتلال جنود تمرد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.