مصر .. أكثر من 11 مليار دولار عجزًا في الموازنة خلال 6 أشهر

سجل العجز الكلي بالموازنة المصرية 174.6 مليار جنيه (11.12 مليار دولار) خلال النصف الأول من العام المالي الجاري 2016/2017، بما يعادل 5.4 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي.

وبلغ العجز الكلي بالموازنة المصرية 172.5 مليار جنيه (10.9مليار دولار) في النصف الأول من العام المالي الماضي 2015/2016، بما يعادل 6.4 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي.

وتوقعت وزارة المالية مؤخرا، أن يرتفع عجز الموازنة إلى نحو 10.2 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي في نهاية العام المالي الجاري.

ويقدر مشروع الموازنة العامة المصرية الناتج المحلي الإجمالي بـ 3.2 تريليون جنيه ( 203 مليارات دولار) خلال العام المالي الجاري مقابل نحو 2.8 تريليون جنيه (178مليار دولار) في العام المالي السابق.

وقالت وزارة المالية المصرية في تقريرها الشهري الصادر، مساء أمس الثلاثاء، إن الإيرادات سجلت 219.8 مليار جنيه (14 مليار دولار) بما يعادل 6.8 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي، في النصف الأول من العام الجاري، مقابل 192.3 مليار جنيه (2.2 مليار دولار) بما يعادل 7.1 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي في نفس الفترة من العام الماضي.

وأضاف التقرير، أن "المصروفات بلغت 389.6 مليار جنيه (24.8 مليار دولار) بما يعادل 12 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي في النصف الأول من العام الجاري، مقابل 354.6 مليار جنيه (22.5 مليار دولار) بما يعادل 13.1 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي في نفس الفترة المقابلة من العام الماضي".

وقدر مشروع الموازنة العامة المصرية قيمة العجز الكلي بـ 319 مليار جنيه (20.3 مليار دولار) بما يعادل 9.8 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي.

وبلغ العجز الكلي بالموازنة العامة 12.3 في المائة  من الناتج المحلي الإجمالي في 2015/ 2016، مقابل 11.5 في المائة  في العام المالي السابق عليه.

جدير بالذكر أن  "العام المالي" بمصر في يبدأ أول تموز/ يوليو حتى نهاية حزيران/ يونيو من العام التالي.

أوسمة الخبر مصر عجز الموازنة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.