تقرير: 40 انتهاكا بحق الصحفيين الفلسطينيين خلال فبراير الماضي

وثٌق تجمع إعلامي فلسطيني، خلال شهر شباط/ فبراير الماضي، نحو 40 انتهاكا بحق الصحفيين، ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي وجهات فلسطينية ضد الحريات الإعلامية.

ووفقا لتقرير صادر عن "التجمع الإعلامي الفلسطيني" (غير حكومي)، اليوم الأربعاء، فإن الانتهاكات الاسرائيلية بحق الفلسطينيين بلغت 27 انتهاكاً، فيما حين بلغت انتهاكات أجهزة أمن السلطة 13، خلال شهر شباط/ فبراير الماضي.

وأوضح التجمع، أن الاعتداءات الإسرائيلية، تمثلت في إصابة خمسة صحفيين بالرصاص أو نتيجة اعتداءات قوات الاحتلال عليهم بالضرب.

وسجل التقرير ثلاث حالات اعتقال من قبل الاحتلال بحق الصحفيين، فيما استدعت وحققت مخابرات الاحتلال مع صحفييْن آخرين.

وأشار التقرير إلى أنه ومع اعتقال الصحفيين الثلاثة يرتفع عدد الأسرى الصحفيين في سجون الاحتلال إلى 24 صحفياً، بينهم مريضان، و7 صدرت بحقهم أحكام فعلية، و7 معتقلين إدارياً، و8 لا يزالون في أقبية التحقيق.

إلى ذلك يواصل الأسير الصحفي محمد القيق إضرابه عن الطعام لليوم الـ23 على التوالي، احتجاجا على اعتقاله الإداري، حيث صدر بحقه حكما بالاعتقال الإداري لمدة 6 أشهر، قبل أن يخفض بعدها بأسبوع إلى 3 أشهر.

وفي السياق ذاته، أصدرت محكمة الصلح في مدينة القدس، حكماً بسجن المصور الحرّ صالح الزغاري ثمانية شهور بتهمة "التحريض على العنف والإرهاب وتأييد منظمات إرهابية"، على خلفية نشره صوراً على موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام" .

فيما قررت محكمة "عوفر" العسكرية الإسرائيلية، تأجيل النظر في قضية مراسلَي فضائية "الأقصى" مصطفى الخواجا وعلاء الطيطي إلى 5 نيسان/ أبريل المقبل.

وعلى صعيد الانتهاكات الداخلية، رصد "التجمع الإعلامي"، 13 انتهاكاً لأجهزة أمن السلطة، بحق الصحفيين ووسائل الإعلام تمثلت في اعتقال الصحفي سامي الساعي الذي يعمل محرّرا للأخبار في  تلفزيون "الفجر الجديد"، وتم الإفراج عنه بعد عشرين يوماً على اعتقاله من قِبل المخابرات الفلسطينية في مركز تحقيق "أريحا"، حيث تعرّض خلالها للضرب والشبح والتعذيب الوحشي والتحقيق القاسي، بحسب التقرير.

كما واعتقلت الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الخليل، مذيع الأخبار في إذاعة "مرح" المحلية وهو الصحفي محمد سعيد أبو جحيشة، بعد اقتحام منزله، وأطلقت سراحه بعد يومين حيث تعرض للتعذيب النفسي من خلال وضعه في زنزانة ضيقة.

واستدعت الأجهزة الأمنية الفلسطينية في رام الله ، مدير فضائية "القدس" علاء الريماوي للمقابلة، لكنه رفض الامتثال لقرار الاستدعاء.

ـــــــــــــــ

من سليم تاية
تحرير محمود قديح

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.