الأردن.. إطلاق مبادرة لتطوير العلاقات العربية الدولية

أعلن "مركز دراسات الشرق الأوسط" اليوم الثلاثاء، عن إطلاق مبادرة "تطوير علاقات العرب الدولية"، بهدف تحقيق حالة من التعاون والتكامل والتضامن العربي المشترك على المستويين؛ الرسمي والشعبي.

وترمي المبادرة التي أعدتها مجموعة من الشخصيات السياسية والفكرية الأردنية، إلى تحقيق جملة أهداف، من بينها؛ القيام بمصالحات وطنية وقومية تنهي حالة الاحتراب والاستنزاف، وتعيد تحقيق الوحدة الوطنية والتضامن العربي الرسمي والشعبي، بالاضافة إلى بناء رؤية موحدة لتحقيق التعاون والتنمية والتكامل العربي على مختلف المستويات الاقتصادية والسياسية والعلمية لبناء القوة العربية المنافسة دولياً، وفقا للقائمين عليها.

كما تنص على بلورة التصورات اللازمة لطبيعة العلاقات العربية الخارجية، بما يحقق الأهداف العربية المشتركة وبشكل وأداء متكاملين، والتوصل إلى رؤية مشتركة إزاء مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وتقترح المبادرة عدّة آليات لتحقيق أهدافها، أبرزها؛ تشكيل لجان عربية تتولى القيام بتحقيق المصالحات الوطنية والرسمية لمختلف الدول العربية، بالإضافة إلى اتخاذ قرار جماعي بوقف تدخل الدول العربية في شؤون الأخرى، والحوار مع القوى الإقليمية والدولية.

وطرحت المبادرة مجموعة من مسارات العمل التي تتعلق بتطوير عمل جامعة الدول العربية وصولاً إلى صيغة فاعلة ومتقدمة بما يُعزز العمل العربي المشترك، بالاضافة إلى تعزيز منظومة علاقات الدول العربية في المجتمع الدولية، وتوحيد موقفها إزاء القضايا الهامة، بما يخدم المصالح العربية.

كما تؤكد المبادرة على ضرورة إشراك القوى العربية، وتحديدا مؤسسات المجتمع المدني الوطنية المستقلة، في بلورة أسس وسياسات الحكومات العربية، لتحقيق مزيد من الشراكة الوطنية وتحمل المسئولية الجماعية، وصولاً إلى بناء "الجماعة الوطنية" المتماسكة في كل قطر و"الجماعة القومية" العربية.

وقال المدير التنفيذي لـ "مركز دراسات الشرق الأوسط"، بيان العمري، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في العاصمة الأردنية عمّان، الثلاثاء، "هذه المبادرة تُطرَح في ظل تراجع مكانة العرب دولياً، وتراجع القدرة على التأثير في المجتمع الدولي ومؤسساته".

وأضاف العمري "الظروف التي تمر بها المنطقة العربية تتطلب تقديم تصوّر لتطوير العلاقات العربية الخارجية، وتفعيلها لتكون رافعة لنهضة الأمة العربية ووحدتها وخدمة مصالحها العليا"، مبيناً أن المبادرة استندت إلى قراءة موضوعية تحليلية للواقع العربي وعلاقاته الدولية.

وبحسبه؛ فقد ساهمت في إعداد المبادرة 30 شخصية سياسية وفكرية عربية وأردنية، وتم إرسال نسخ من المبادرة إلى الرؤساء والملوك العرب عبر سفارات بلادهم في عمّان، إضافة إلى جميع أعضاء السلك الدبلوماسي العربي في الأمم المتحدة.


ــــــــــــــــــ

من أحمد شاهين
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.