مصر .. أحكام بسجن 56 متهما في قضية غرق مركب هجرة غير شرعية

قضت محكمة مصرية، اليوم الأحد، بسجن 56 شخصاً، بعد إدانتهم في قضية غرق مركب رشيد بمياه البحر المتوسط المعروفة إعلاميًا باسم "مركب الموت"، والتي راح ضحيتها 203 أشخاص شمالي البلاد، في 2016. 

وبحسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية، فقد قضت محكمة جنح رشيد، المنعقدة في محافظة البحيرة (دلتا النيل/ شمال) اليوم "بسجن 56 متهما في قضية غرق مركب رشيد، العام الماضي". 

وتراوحت الأحكام، القابل للطعن عليها، ما بين السجن 13 عاماً، لـ 3 متهمين، والسجن من عامين إلى 10 أعوام، لـ53 متهماً آخرين. 

وتعود تفاصيل الحادث إلى سبتمبر/ أيلول من العام الماضي، عقب غرق مركب للهجرة غير الشرعية على سواحل مدينة رشيد، أسفر عن مصرع 203 غرقى، وإنقاذ القوات البحرية وحرس الحدود 164 شخصا. 

وتعتبر سواحل مصر إحدى المحطات الرئيسية للهجرة غير الشرعية نحو أوروبا.

ويعد قانون الهجرة غير الشرعية الصادر في أكتوبر/تشرين أول الماضي، أبرز استجابة مصرية لتكرار حوادث غرق مهاجرين غير شرعيين خرجوا من مصر.

----

من إيهاب العيسى

تحرير ولاء عيد

أوسمة الخبر مصر مركب الموت محاكمة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.