الرياض.. وزراء خارجية "التعاون الخليجي" يبحثون مكافحة الإرهاب والحوار مع ايران

يعقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي، اجتماعًا يوم الخميس المقبل، لبحث مستجدات المنطقة؛ وعلى رأسها جهود مكافحة "الإرهاب" والحوار مع إيران.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، بأن أعمال الدورة الـ 142 للمجلس الوزاري لمجلس التعاون، ستعقد في مقر الأمانة العامة بالعاصمة "الرياض".

ونقلت الوكالة عن الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، عبد اللطيف الزياني، أن وزراء الخارجية سيبحثون في اجتماعهم آخر التطورات الإقليمية والدولية، ومستجدات الأوضاع في المنطقة، وسبل تعزيز الجهود الدولية لمكافحة "الإرهاب".

وأضاف الزياني، أنهم سيبحثون عددًا من التقارير بشأن متابعة تنفيذ قرارات المجلس الأعلى (القمة الخليجية)، بما في ذلك متابعة تنفيذ البنود المتضمنة في رؤية العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيزبشأن تعزيز العمل الخليجي المشترك.

وقال إن وزراء الخارجية سيبحثون كذلك المذكرات والتقارير المرفوعة من اللجان الوزارية والأمانة العامة، والموضوعات ذات الصلة بالحوارات الاستراتيجية بين دول مجلس التعاون وعدد من الدول والتكتلات العالمية.

وكان نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله، أعلن الأحد الماضي، أن موضوع الحوار مع ايران سيكون على أجندة اجتماع وزراء خارجية مجلس التعاون لدول الخليج العربية، مبينا أنه سيتبع ذلك خطوات في هذا الاتجاه.

وتتهم معظم دول الخليج، وفي مقدمتها السعودية، إيران بالتدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، ولاسيما البحرين، وهو ما تنفيه طهران التي تمتلك سياسات متصارعة مع السياسات الخليجية في ملفات إقليمية، أبرزها الأزمتين السورية واليمنية.

ــــــــــــــ

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.