منظمات أهلية تطالب القمة العربية بإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية

طالبت "شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية" القمة العربية التي ستنطلق أعمالها في الأردن، غدا الأربعاء، بإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية؛ عبر التأكيد على التمسك بحقوق الشعب الفلسطيني وثوابته.

وطالبت الشبكة في بيان لها، اليوم الثلاثاء، بالرّد على جرائم وانتهاكات إسرائيل المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني، وتنكّرها للقانون الدولي، عبر فرض العقوبات عليها.

وبموزاة ذلك، ناشدت المنظمات الأهلية الفلسطينية سعيا عربيا جادا باتجاه تحقيق المصالحة الداخلية الفلسطينية وإنهاء الانقسام، تتم ترجمته برعاية جامعة الدول العربية للقاءات بين الفصائل الفلسطينية؛ الأمر الذي من شأنه "أن يعزز من الثقل العربي باحتضان القضية الفلسطينية بوصفها قضية العرب الأولى، وبما يساهم في تحقيق الوحدة الوطنية التي تعتبر شرطاً حاسماً للصمود والاستمرار بالسير قدماً على طريق تحقيق حقوق شعبنا بالحرية و الاستقلال والعودة"، وفق بيانها.

وتنعقد في البحر الميت بالأردن غدا الأربعاء، الدورة الـ 28 لمجلس جامعة الدول العربية، بمشاركة 16 زعيمًا عربيًا، في حين سيتغيب 6 آخرون لأسباب صحية وأخرى غير معلنة، على أن يمثلهم رؤساء وزراءهم، باستثناء سوريا التي علقت جامعة الدول العربية عضويتها منذ 2011.

كما سيحضر مبعوثون رئاسيون من الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا إلى القمة العربية، وستناقش القمة عدة ملفات؛ بينها الإرهاب والقضية الفلسطينية والأوضاع في كل من سوريا والعراق وليبيا.

ويتضمّن مشروع جدول أعمال "قمة عمان" 16 بندا يتمحور حول القضايا السياسية والاقتصادية العربية؛ منها ما يتعلق بمتابعة تطورات القضية الفلسطينية والصراع العربي ـ الإسرائيلي، ومستجدات الأوضاع في كل من ليبيا وسورية واليمن، ودعم السلام والتنمية في جمهورية السودان، وصيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب وتطوير العمل العربي المشترك في جانبه الاقتصادي والاجتماعي.


ـــــــــــــــــــ

من سليم تايه
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.